Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

القضاء العراقي يحكم بإعدام زوجة البغدادي

دينت باحتجاز يزيديات في منزلها بالموصل وارتكاب جرائم إبادة وضد الإنسانية

زوجة البغدادي كما ظهرت في مقابلة تلفزيونية (وسائل التواصل)

ملخص

تقبع المتهمة حالياً رهن احتجاز السلطات العراقية بعد إدانتها بالعمل مع التنظيم المتطرف.

قال مجلس القضاء الأعلى في العراق اليوم الأربعاء، إن محكمة أصدرت حكماً بالإعدام على زوجة أبو بكر البغدادي زعيم تنظيم "داعش" الراحل بعد إدانتها بالعمل مع التنظيم واحتجاز يزيديات في منزلها.

وقال المجلس إن يزيديات تعرضن للاختطاف على أيدي عصابات تابعة للتنظيم المتشدد في قضاء سنجار غربي محافظة نينوى، ثم احتجزتهن المتهمة أسيرات في منزلها بالموصل، وهي حالياً رهن احتجاز السلطات العراقية.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال مسؤول في المحكمة لـ"رويترز" بعدما طلب عدم ذكر اسمه لأنه غير مسموح له بالحديث إلى وسائل الإعلام، "محكمة الجنايات المركزية أصدرت حكماً بالإعدام شنقاً في حق زوجة البغدادي بعد ثبوت إدانتها بجرائم ضد الإنسانية وجريمة الإبادة الجماعية ضد اليزيديين، وكذلك تورطها بنشاطات إرهابية".

وأضاف المسؤول أن الحكم يجب أن تصدق عليه محكمة استئناف عراقية ليصبح نهائياً وقابلاً للتنفيذ.

وقتل البغدادي في 2019 في ضربة شنتها القوات الخاصة الأميركية على شمال غربي سوريا.

وصعد اسمه من العدم ليقود التنظيم المتشدد ويعلن نفسه "خليفة" لجميع المسلمين ويسيطر على مناطق شاسعة من العراق وسوريا من 2014 إلى 2017، قبل أن تتفكك سيطرة تنظيمه تحت وطأة هجمات شنها تحالف قادته الولايات المتحدة.

المزيد من الأخبار