الشاي يجعلنا أرجح عقلاً

الأشخاص الذين تناولوا الشاي أربع مراتٍ أسبوعياً على امتداد 25 عاماً تمتعوا بأدمغة تعمل بفعالية أكبر

تناول الشاي ينشط عمل الدماغ لدى الإنسان (غيتي) 

ثمة فوائد أخرى للشاي قد يجنيها شاربوه، بالإضافة الى الاستمتاع بجرعة الكافيين المنشطة والشعور بالراحة الذي يرافقه، إذ يعتقد الباحثون أنّه مفيد لعقلكم.

تفيد دراسةٍ حديثة أجرتها "جامعة سنغافورة الوطنية" أن من يتناول الشاي بانتظام يتمتع بدماغ تتوزع مناطقه بشكل أكثر تنظيماً منه لدى أولئك الذين لا يتناولون هذا المشروب.

وللمناطق الدماغية المنظمة علاقة بجودة وظيفة الإدراك التي تحمي الانسان من أعراض تراجع القدرات الذهنية الذي يصيب المتقدمين بالسن.

وبهدف دراسة فوائد تناول الشاي، عمل باحثو جامعة سنغافورة الوطنية بالتعاون مع جامعتي ايسيكس وكامبريدج على تحليل بيانات التشخيص التصويري للأعصاب لستّة وثلاثين شخصاً ممن تزيد أعمارهم على 60 عاماً.

وبالإضافة إلى استهلاك الشاي، حلّل الباحثون أيضاً صحة المشاركين وأنماط حياتهم وسلامة صحتهم النفسية، وغيرها من العوامل ذات العلاقة. وأظهرت النتائج التي نُشرت في مجلّة " أيجينغ" Aging العلمية بأنّ المشاركين الذين استهلكوا الشاي الأخضر أو أولونغ أو الأسود، على الأقل أربع مرّاتٍ أسبوعياً على امتداد 25 عاماً، يتمتعون بأدمغة مناطقها "مترابطة بشكلٍ أكثر فعالية" ممن لا يشربون الشاي.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال فانغ لي، رئيس الفريق والبروفيسور المساعد في قسم الطب النفسي في كلية يونغ لو لين للطب في جامعة سنغافورة الوطنية تقدّم نتائجنا أوّل دليل على المساهمة الايجابية لشرب الشاي في هيكلية الدماغ، وتبين بأنّ لتناوله بشكلٍ منتظم تأثيراً وقائياً ضدّ التراجع في تنظيم الدماغ الذي يترافق مع التقدّم في السنّ."

وبغرض توفير المزيد من الشرح أهمية المناطق الدماغية العاملة، قارن د. فانغ عمل الدماغ مع فعالية حركة المرور قائلاً " لنأخذ على سبيل المثال حركة المرور. تصوّروا بأنّ مناطق الدماغ هي المقصد، في حين أنّ الروابط بين مناطق الدماغ هي الطرقات. عندما يكون نظام الطرقات منظم بشكلٍ أفضل، تكون حركة المركبات والركاب أكثر فعالية وأقل استهلاكاً للموارد أقلّ.. كذلك، عندما تكون الروابط بين مناطق الدماغ أكثر تنظيماً، يمكن أن إنجاز عملية معالجة المعلومات بفعالية أكبر."

وأضاف د. فانغ الذي سبق له أن نشر نتائج حول العلاقة بين استهلاك الشاي وصحة الإنسان العامة، موضحاً أن "نتائجنا الحالية المتعلقة بشبكة الدماغ تدعم بشكلٍ غير مباشر النتائج السابقة التي كنا قد توصّلنا إليها، من خلال إظهار أنّ التأثيرات الإيجابية لتناول الشاي بانتظامٍ تنتج عن التنظيم الدماغي الأفضل الناجم عن منع حصول اضطرابات في الروابط بين المناطق الدماغية".

تجدر الإشارة إلى أنّ فريق الباحثين يخطط في المستقبل لمعاينة تأثيرات الشاي والمكوّنات النشطة بيولوجياً الموجودة فيه على التراجع الإدراكي.

وإلى جانب تأثيره على الصحة العقلية، فإن لاستهلاك الشاي، والأخضر منه بشكلٍ خاص، علاقة بتراجع خطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان والسكري، بحسب ما أوردت كلية هارفرد للطب.

المزيد من الأخبار