إيدين هازارد يكشف "الفارق الأكبر" بين تشيلسي وريال مدريد

انضم البلجيكي إلى مدريد مقابل 130 مليون جنيه إسترليني في يونيو الماضي... بعد قصة انتقال ملحمية استمرت عامين

البلجيكي إيدين هازارد خلال حفل تقديمه لجماهير ريال مدريد في استاد سانتياغو برنابيو (رويترز)

لاحظ إيدين هازارد فرقاً كبيراً بين الجماهير في إنجلترا ونظرائهم الإسبان بعد انتقاله من تشيلسي إلى ريال مدريد هذا الصيف.

وانضم البلجيكي إلى مدريد مقابل 130 مليون جنيه إسترليني في يونيو  (حزيران) الماضي، بعد قصة انتقال ملحمية استمرت عامين.

وبعد مشاركته الأولى مع ريال مدريد في نهاية هذا الأسبوع، تحدث هازارد عن الفرق الثقافي بين الناديين.

وقال "أعتقد أن الجماهير هنا جماهير حقاً، في إنجلترا لا يوجد الكثير من المعجبين، هناك الكثير من المهتمين بكرة القدم، الجميع، الشباب والبالغون والمراهقون مهتمون حقاً بكرة القدم لكنهم ليسوا كذلك، هم متعصبون للغاية لفرقهم".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأضاف "في الوقت الذي كنت فيه في نادي تشيلسي وكنا نخسر، كنا نشعر بخيبة أمل كما كان الأمر بالنسبة إلى الجماهير، لكنني لم أشعر قط أنها كانت كارثة".

"الأمر مختلف في إسبانيا، هنا الجماهير تعشق كرة القدم وتترك كل شيء للاعبين لتقديم كل شيء لديهم".

"عندما تكون في ريال مدريد، حتى لو كانت سنتي الأولى، أتحدث مع المشجعين، وهم يتوقعون منك دائماً أن تفوز بدوري الأبطال، لهذا السبب أعتقد أن هناك الكثير من التوقعات في هذه البطولة، وهذا هو السبب في أن النادي فاز بها أكثر من أي فريق آخر".

ومن غير المرجح أن تثير تعليقات هازارد مشجعي تشيلسي أكثر من اللازم، فقد أعطى البلجيكي لمشجعي البلوز سبع سنوات لا تُنسى من العروض المميزة، ولم يثيروا أي ضجة حول رحيله.

واعترف هازارد نفسه أنه لم يخطط للعب مع النادي لفترة طويلة.

واعترف "عندما كنت في نادي تشيلسي، كنت أعرف أن حلمي هو اللعب مع ريال مدريد ذات يوم، لم أكن أتوقع أن ألعب سبع سنوات في تشيلسي، لكن في النهاية سارت الأمور على ما يرام، وأتيحت لي الفرصة للفوز بشيء كل عام، وأعتقد أن هذا هو السبب في أنني مكثت هناك لفترة طويلة".

© The Independent

المزيد من كرة القدم