Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

البحرية الأميركية استجابت لنداء استغاثة من ناقلة محتجزة بخليج عدن

واشنطن: حاملة الطائرات "أيزنهاور" عبرت مضيق هرمز لدخول مياه الخليج

حاملة الطائرات "أيزنهاور" (الصورة تخضع لحقوق الملكية الفكرية - حساب سنتكوم على منصة إكس)

قال مسؤولان أميركيان أمس الأحد إن سفينة تابعة للبحرية الأميركية استجابت لنداء استغاثة من ناقلة الكيماويات "سنترال بارك" وتأكدت من أنها آمنة وحرة. 

وأضاف أحد المسؤولين، الذي تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته، أن السفينة "ماسون" ساعدت في ضمان سلامة الناقلة، وفق ما نقلته وكالة "رويترز".

وفي وقت سابق، أعلن مسؤول عسكري أميركي أن مسلحين مجهولي الهوية اعترضوا ناقلة نفط مرتبطة بشركة إسرائيلية في خليج عدن وسيطروا عليها، مؤكداً بذلك معلومات أوردتها في وقت سابق شركة للأمن البحري.

وقال المسؤول لوكالة الصحافة الفرنسية "هناك مؤشرات إلى أن عدداً غير معروف من المسلحين المجهولين سيطروا على الناقلة (أم في سنترال بارك) في خليج عدن في الـ26 من نوفمبر (تشرين الثاني)"، موضحاً أن "القوات الأميركية وقوات التحالف موجودة في محيط المنطقة ونحن نراقب الوضع من كثب"، وذلك بعد سلسلة حوادث مماثلة على طريق الشحن نفسه.

وكانت شركة "إمبري" للأمن البحري أفادت في وقت سابق الأحد أنه تم اعتراض الناقلة المملوكة من شركة مقرها بريطانيا وهي مرتبطة بإسرائيل، مشيرة إلى أن "القوات البحرية الأميركية تتابع الوضع".

ولفتت الانتباه إلى أن الحوثيين المرتبطين بإيران هددوا سابقاً بمهاجمة السفينة في حال لم تحول مسارها باتجاه ميناء الحديدة، وأضافت الشركة أنه تم اعتراض اتصالات من سفينة حربية تابعة للتحالف الأميركي تحذر "سنترال بارك" من تجاهل الرسائل.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وبحسب الشركة فإن صعود أشخاص على متن الناقلة تم قبالة الشاطئ من مدينة عدن الساحلية اليمنية، حيث أبلغت سفينة أخرى في المنطقة عن "اقتراب ثمانية أشخاص على زورقين يرتدون الزي العسكري".

وكانت سفينة تجارية مملوكة لرجل أعمال إسرائيلي تعرضت لهجوم في المحيط الهندي الجمعة بطائرة مسيرة يشتبه في أنها إيرانية الصنع، وفق ما أفاد مسؤول عسكري أميركي السبت.

وتأتي هذه التقارير بعد نحو أسبوع من إعلان المتمردين الحوثيين في اليمن احتجازهم سفينة مملوكة لرجل أعمال إسرائيلي في البحر الأحمر.

وأتى احتجاز السفينة في إطار تهديد المتمردين المقربين من إيران، باستهداف السفن الإسرائيلية في تصعيد جديد لهجماتهم ضد تل أبيب رداً على حربها ضد غزة.

وحذر الحوثيون الأسبوع الماضي من أن السفن الإسرائيلية "هدف مشروع" لهم.

"أيزنهاور" عبرت مضيق هرمز 

من جانبها، قالت القيادة المركزية الأميركية في بيان اليوم الإثنين إن مجموعة حاملة الطائرات "أيزنهاور" أكملت عبورها مضيق هرمز في الـ26 من نوفمبر لدخول مياه الخليج.

وأوضحت في البيان، الذي نشرته عبر منصة "إكس"، أن "أيزنهاور" ستقوم بدوريات في الخليج لضمان حرية الملاحة في الممرات المائية الدولية ودعم متطلبات القيادة المركزية الأميركية في أنحاء المنطقة.

اقرأ المزيد

المزيد من الشرق الأوسط