Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

كأس العالم تجبر بوغبا على التراجع عن خطته للتعافي من إصابة الركبة

قرار الفرنسي يضعه في موقف تصادمي مع ناديه الجديد يوفنتوس الإيطالي

بول بوغبا لاعب وسط نادي يوفنتوس الإيطالي (رويترز)

ذكرت تقارير إعلامية أوروبية، الأربعاء الثالث من أغسطس (آب)، أن بول بوغبا لاعب المنتخب الفرنسي المنضم حديثاً إلى يوفنتوس الإيطالي، تراجع عن خطته السابقة المتعلقة بأسلوب التعافي من إصابة الركبة التي تعرض لها خلال فترة الإعداد للموسم المقبل، إذ تخلى عن فكرة الخضوع لجراحة وسيعتمد على برنامج راحة وإعادة تأهيل، ليحافظ على آماله في اللعب مع منتخب بلاده في نهائيات كأس العالم، التي تستضيفها قطر بين 21 نوفمبر (تشرين الثاني) و18 ديسمبر (كانون الأول) من العام الحالي.

وأصيب لاعب وسط يوفنتوس في الركبة خلال حصة تدريب مع فريقه الجديد أواخر يوليو (تموز) الماضي، خلال جولة خارجية في أميركا.

وعلم بوغبا أن خضوعه للجراحة سيبعده بالتأكيد عن المشاركة في المونديال، ولذلك فضل نجم خط الوسط الذي خاض 91 مباراة مع منتخب فرنسا الخضوع لبرنامج علاجي.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقالت وسائل إعلام إيطالية، إن النظام العلاجي سيتألف من ثلاثة أسابيع في صالة الألعاب الرياضية وحمام السباحة وبعدها سيتدرب بمفرده لمدة أسبوعين.

وإذا سارت كل الأمور على ما يرام فسيعود بوغبا في الوقت المناسب ليكون قادراً على الاستعداد لكأس العالم، حيث تبدأ فرنسا حملتها ضد أستراليا في الدوحة يوم 22 نوفمبر.

وقالت صحيفة "ليكيب" الرياضية الفرنسية، الأربعاء، إن قرار بوغبا يضعه في موقف تصادمي مع ناديه الجديد الذي كان يفضل أن يخضع لاعبه لعلاج جراحي حاسم، والغياب عن كأس العالم حتى يتمكن من العودة سريعاً في النصف الثاني من الموسم المقبل.

وعاد بوغبا إلى يوفنتوس بعد عدة مواسم مضطربة في مانشستر يونايتد الإنجليزي.

المزيد من رياضة