Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

3 أسباب كبدت الأسهم السعودية خسائر فادحة

البورصات الخليجية تواصل تراجعاتها القاسية

مؤشر الأسهم السعودية الرئيس ينهي تعاملات أولى جلسات الأسبوع بتراجع   (أ ف ب)

أنهى مؤشر الأسهم السعودية الرئيس تعاملات أولى جلسات الأسبوع بتراجع هو الأسوأ منذ بداية العام، وأغلق منخفضاً 525.24 نقطة، ليقفل عند مستوى 11299.18 نقطة، وبتداولات بلغت قيمتها 6 مليارات ريال (1.6 مليار دولار). ووصلت كمية الأسهم المتداولة إلى 178 مليون سهم، تقاسمتها أكثر من 372 ألف صفقة، سجلت فيها أسهم 11 شركة ارتفاعاً في قيمتها، فيما أغلقت أسهم 195 أخرى على تراجع.

وأوضح الباحث في الشأن المالي عبد العزيز الرشيد أن السوق السعودية أنهت تداولاتها على تراجع هو الأسوأ منذ بداية العام، بحيث بلغت الخسائر المتراكمة منذ الأسبوع الماضي نحو 1300 نقطة، تشاركها أيضاً الأسواق الخليجية، متأثرة بأداء الأسواق العالمية في نهاية الأسبوع الماضي التي سجلت تعاملات عصيبة خلال الأسبوع مع المخاوف المتزايدة من الركود بعد زيادة أسعار الفائدة في الولايات المتحدة وبريطانيا.

ثلاثة أسباب للتراجع

وأشار إلى وجود ثلاثة أسباب للتراجع الحاد والمستمر منذ الأسبوع الماضي، ويشاركه في هذه الأسباب الأكاديمي الاقتصادي محمد القحطاني، وفي مقدمتها "رفع الفائدة الأميركية 0.75 في المئة وما تبعه من رفع في دول الخليج بنسبة متفاوتة بالنسبة إلى الرياض بلغت 0.5 في المئة، والتي كانت موضع قلق منذ إعلان واشنطن نيتها رفع الفائدة لمواجهة التضخم، ويتمثل الأمر الثاني في المخاوف من الركود الاقتصادي الذي عادة يعقب رفع الفائدة، بحيث شهدنا تحركاً مفاجئاً في سويسرا لكبح التضخم وفي دول أخرى للسبب ذاته. أما الأمر الثالث، فهو تراجع أسعار النفط في أول انخفاض أسبوعي منذ 5 أسابيع، بحيث هبطت الأسعار بنحو 6 في المئة بتعاملات الجمعة بسبب مخاوف من احتمال أن يؤدي رفع البنوك المركزية الرئيسة أسعار الفائدة إلى إبطاء الاقتصاد العالمي وتقليص الطلب على الطاقة".

تراجع جماعي للأسهم

وأشار القحطاني إلى أن الجلسة شهدت تراجعاً شبه جماعي للأسهم، تقدمها سهما "أرامكو السعودية" و"مصرف الراجحي"، الأكبر وزناً في السوق، عند 36.95 ريال (9.85 دولار) بانخفاض 4 في المئة للأول و82.20 ريال (21.91 دولار) بانخفاض 5 في المئة للثاني. وأغلق سهم "سابك" عند 101 ريال (26.92 دولار) بانخفاض 2 في المئة، وكانت الشركة أعلنت توصية مجلس الإدارة بتوزيع أرباح نقدية على المساهمين بواقع 2.25 ريال (0.60 دولار) للسهم عن النصف الأول 2022.

وكانت أسهم شركات "جاكو" و"التموين" و"صناعة الورق" و"شاكر" و"سايكو" الأكثر ارتفاعاً، أما أسهم شركات "وفرة" و"أنعام القابضة" و"عطاء" و"بحر العرب" و"صادرات" الأكثر انخفاضاً في التعاملات، بحيث تراوحت نسب الارتفاع والانخفاض ما بين 8.40 و10 في المئة.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

فيما كانت أسهم شركات "دار الأركان" و"الإنماء" و"أرامكو السعودية" و"الراجحي" و"التصنيع" هي الأكثر نشاطاً بالكمية، كما كانت أسهم شركات "الراجحي" و"إس تي سي" و"الإنماء" و"أرامكو السعودية" و"دار الأركان"، هي الأكثر نشاطا في القيمة.

وأغلق مؤشر الأسهم السعودية الموازية (نمو)، منخفضاً 763.77 نقطة، ليقفل عند مستوى 20740.41 نقطة، وبتداولات بلغت قيمتها 32 مليون ريال (8.53 مليون دولار)، ووصلت كمية الأسهم المتداولة إلى أكثر من 541 مليون سهم تقاسمتها 2363 صفقة.

"تداول" تعلن إجازة العيد

أعلنت تداول السعودية أن إجازة عيد الأضحى المبارك ستبدأ بنهاية تداول يوم الأربعاء 07 ذو الحجة 1443 هـ الموافق 6 يوليو (تموز) 2022. وقالت "تداول" في بيان لها، إنه سيتم استئناف التداولات بعد الإجازة يوم الأربعاء 14 ذو الحجة 1443 هـ الموافق 13 يوليو 2022.

بورصة الكويت تعمق خسارتها

من جانب آخر، أغلقت بورصة الكويت تعاملاتها على انخفاض مؤشر السوق العام 9.235 نقطة ليبلغ مستوى 92.7177 نقطة بنسبة تراجع 18.3 في المئة. ووصلت كمية الأسهم المتداولة في البورصة إلى 8.210 مليون سهم عبر 14490 صفقة نقدية بقيمة 4.56 مليون دينار كويتي (04.203 مليون دولار أميركي).

وتراجع مؤشر السوق الرئيس 02.153 نقطة ليبلغ مستوى 88.5608 نقطة بنسبة انخفاض 66.2 في المئة عبر تداول 12.125 مليون سهم من خلال 6250 صفقة نقدية بقيمة 5.14 مليون دينار (7.50 مليون دولار).

وهوى مؤشر السوق الأول 6.273 نقطة ليبلغ مستوى 4.7944 بنسبة انخفاض بلغت 33.3 في المئة عبر تداول 7.85 مليون سهم في 8240 صفقة بقيمة 9.41 مليون دينار (8.150 مليون دولار).

كما انخفض مؤشر "رئيسي 50" نحو 2.233 نقطة ليبلغ مستوى 75.5770 نقطة بنسبة انخفاض 88.3 في المئة عبر تداول 13.113 مليون سهم من خلال 5128 صفقة نقدية بقيمة 9.12 مليون دينار (4.46 مليون دولار).

خسائر قاسية في الدوحة ومسقط والمنامة

وفي الدوحة، أغلق المؤشر العام لبورصة قطر منخفضاً بمقدار 442.20 نقطة، أي ما نسبته 3.52 في المئة، ليصل إلى 12 ألفاً و119.85 نقطة. وجرى خلال الجلسة تداول 234.162 مليون سهم، بقيمة 688.418 مليون ريال (189 مليون دولار)، نتيجة تنفيذ 13045 صفقة في جميع القطاعات. وارتفعت في الجلسة أسهم شركتين، بينما انخفضت أسعار 43 أخرى، فيما حافظت شركة واحدة على سعر إغلاقها السابق.

كما أقفل مؤشر بورصة مسقط "30" عند مستوى 4120.55 نقطة، منخفضاً بمقدار 1.97 نقطة وبنسبة بلغت 0.05 في المئة، مقارنة بآخر جلسة تداول التي بلغت 4122.51 نقطة. ووصلت قيمة التداول إلى 770.442 ألف ريال عماني، منخفضة بنسبة بلغت 82 في المئة مقارنة بآخر جلسة تداول والتي وصلت إلى 4.268 مليون ريال عماني (11.07 مليون دولار). وأشار التقرير الصادر عن بورصة مسقط إلى أن القيمة السوقية انخفضت بنسبة 0.173 في المئة عن آخر يوم تداول وبلغت ما يقارب من 22.31 مليار ريال عماني (57.89 مليار دولار).

وفي المنامة، أقفل مؤشر البحرين العام عند مستوى 1،832.15 بانخفاض وقدره 19.50 نقطة عن معدل الإقفال السابق، ويعود ذلك إلى تراجع مؤشر قطاعات الاتصالات والمال والمواد الأساسية. وأغلق مؤشر البحرين الإسلامي عند مستوى 674.80 بانخفاض قدره 10.33 نقطة عن معدل إقفاله السابق.

وبلغت كـمية الأسهـم المتداولة 1.702 مليون سهم بقيمة إجمالية قدرها 323.579 ألف دينار بحريني (857.52 ألف دولار) تم تنفيذها من خلال 76 صفقة. وتركز نشاط المستثمرين في التداول على أسهم قطاع المال بحيث بلغت قيمة أسهمه المتداولة ما نسبته 64.15 في المئة من القيمة الإجمالية للأوراق المالية المتداولة.

المزيد من أسهم وبورصة