Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

ما هي أوجه الاختلاف بين جدري القرود وجدري الماء؟

للمرضين أعراض كثيرة متشابهة ولكن ثمة أوجه اختلاف رئيسة بينهما

أعراض فيروس جدري القرود (إلى اليسار)، ومصاب بجدري الماء (إلى اليمين) (غيتي- مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها)

من المتوقع أن تعلن المملكة المتحدة عن تسجيل المزيد من الإصابات بعدوى جدري القرود بين سكانها وسط تفاقم القلق بشأن تفشي المرض.

للوهلة الأولى، قد يبدو أن عدداً من أعراض جدري القرود يشبه أعراض جدري الماء. غير أن أوجه الاختلاف الرئيسة بين المرضين كثيرة.

أولاً، ثمة فيروسين مختلفين يتسببان بكل من المرضين. ينتمي فيروس جدري القرود إلى فصيلة فيروسات "أورثوبوكس"، في حين يتسبب "الفيروس النطاقي الحماقي" بجدري الماء، وكذلك بـ"الهربس العصبي" [التهاب فيروسي يسبب طفح جلدي مؤلم].

كذلك، تنتشر العدوى بالفيروسين المذكورين عن طريق التقارب الجسدي، أي عبر رذاذ متطاير من الجهاز التنفسي، وعبر لمس الجروح والتقرحات الجلدية بشكل مباشر، بالإضافة إلى الأشياء الملوثة بالفيروس حديثاً.

وفي حين أن جدري الماء هو مرض شائع وشديد العدوى، يبقى جدري القرود مرضاً نادراً ولا ينتشر بسهولة بين الناس.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

بشكل عام، يعتبر جدري القرود مرض خفيف الوطأة تصحبه أعراض أوّلية من بينها الحمى والصداع وآلام في العضلات وأوجاع في الظهر فضلاً عن الارتعاش والإرهاق الشديد.

وفيما يظهر الكثير من هذه الأعراض أيضاً لدى مرضى جدري الماء، يبقى تضخم العقد الليمفاوية سمة تميّز جدري القرود، فيما يغيب في عدوى جدري الماء.

تتراوح فترة حضانة جدري القرود [الفترة الفاصلة بين الإصابة بالعدوى وظهور الأعراض] بين 7 أيام و14 يوماً، في حين قد تستغرق أعراض جدري الماء 16 يوماً قبل أن تظهر، وفق "مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها" الأميركي (CDC).

بعد الإصابة بجدري القرود، وفي غضون يوم إلى ثلاثة أيام من الإصابة بالحمى، يظهر على البشرة عادة طفح جلدي، يبدو في البداية أشبه ببثور جدري الماء. ولكن يمر الطفح الجلدي بمراحل مختلفة، إذ يتطور أولاً إلى حبيبات جلدية وفقاعات مملوءة بالسوائل والصديد قبل أن تتشكل على سطحها قشرة وتسقط.

يختلف شكل الطفح الذي يتسبب به جدري الماء عن طفح جدري القرود. فالبقع لا تظهر بشكل منتظم في حالة جدري الماء، وتنتشر على البشرة في أوقات مختلفة. أما بثور جدري القرود فتظهر وتتطور في الوقت نفسه.

في العادة، تبقى أعراض جدري القرود من أسبوعين إلى أربعة أسابيع. ولكن في مقدور بعض السلالات أن تؤدي إلى أشكال شديدة من المرض، إذ تراوحت نسبة وفياته أخيراً بين 3 و6 في المئة من الإصابات، وفق "منظمة الصحة العالمية" (WHO). أما أعراض جدري الماء فتستمر أسبوعين، إنما تهدأ عادة في غضون سبعة أيام.

الأحد، أصدرت حكومة المملكة المتحدة إرشادات جديدة تنصح المصابين بفيروس جدري القرود ومن تخالطوا بشكل مباشر مع مصابين بالمرض بأن يعزلوا أنفسهم طوال ثلاثة أسابيع.

كذلك طُلب من هؤلاء عدم السفر، وأن يتجنبوا ملامسة أشخاص يعانون ضعفاً في جهاز المناعة والحوامل والأطفال دون سن 12 عاماً.

نشرت اندبندنت هذا المقال في 23 مايو 2022

© The Independent

المزيد من صحة