Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

مقتل 20 إرهابيا في عملية "منسقة" لقوة المهام المشتركة ببحيرة تشاد

شنت جيوش الدول الأربع في 21 مارس هجوماً جديداً ومتعدد الاتجاه لمحاربة المتطرفين

العملية تمت في القسم البحري في الكاميرون والبري في نيجيريا (أ ف ب)

 

قُتل 20 إرهابيا خلال ثلاثة أيام في حوض بحيرة تشاد التي تمتد إلى تشاد والنيجر والكاميرون ونيجيريا، على ما أكدت الأحد "قوة المهام المشتركة متعددة الجنسيات" التي نفذت العملية.

وتنشط جماعة "بوكو حرام" النيجيرية وتنظيم "داعش" في غرب أفريقيا (إيسواب)، الذي انشق عنها في منطقة بحيرة تشاد (غرب) المكونة من مساحة شاسعة من المياه والمستنقعات تنتشر فيها جزر صغيرة مأهولة.

"عملية سلامة البحيرة"

ولمواجهة المتطرفين، أعادت جيوش هذه الدول الأربع، إضافة إلى بنين في عام 2015، تنشيط القوة المشتركة المتعددة الجنسية التي تأسست عام 1994، ولكنها قليلاً ما نفذت عمليات منذ ذلك الحين.

وشنت القوات التشادية والكاميرونية والنيجيرية والنيجرية المنضوية في القوة المشتركة في 21 مارس (آذار) هجوماً جديداً منسقاً ومتعدد الاتجاه في البلدان الأربعة، أطلق عليه "عملية سلامة البحيرة"، بهدف "تدمير بوكو حرام وغيرها من الجماعات الإرهابية التي تجوب حوض بحيرة تشاد بشكل كامل"، وفق ما ذكر مسؤول كبير فضل عدم الكشف عن اسمه في "قوة المهام المشتركة" ومقرها نجامينا لوكالة الصحافة الفرنسية الأحد 1 مايو (أيار).

وأوضح بيان للقوة المشتركة أنه بفضل "الدعم الجوي المتين"، سيّرت عناصر من نيجيريا والنيجر "دوريات هجومية على مواقع الإرهابيين" في "معقلهم بالقرب من تومبون راغو في ولاية بورنو النيجيرية، القريبة من حدود الدول الثلاث الأخرى".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)


وأكد البيان أنه تم بين الأربعاء والسبت "تحييد ما لا يقل عن 20 إرهابياً" على الرغم من "المقاومة الشديدة".

وأوضح المسؤول الكبير أن كلمة "تحييد" تعني "قتل".

مقتل "30 إرهابياً"

وأشار إلى أن "العملية جرت في الكاميرون ونيجيريا، القسم البحري في الكاميرون والبري في نيجيريا". وذكر البيان أن الجنود الكاميرونيين قتلوا اثنين من "لوجستيي بوكو حرام" جنوباً، وفي الأراضي النيجيرية.

لم تكشف "قوة المهام المشتركة" الأحد حصيلة "عملية سلامة البحيرة" منذ إطلاقها قبل ستة أسابيع. لكنها أكدت في بيان نشرته في 25 أبريل (نيسان) أنه تم قتل "30 إرهابياً" – من دون تحديد التاريخ - من قبل عناصر نيجيرية في منطقة كاجي جيوا، على الضفة النيجيرية من البحيرة. وأشارت إلى مقتل أحد جنودها.

ومنذ بدء تمرد جماعة "بوكو حرام" المتطرفة عام 2009 في شمال شرقي نيجيريا، أسفر النزاع عن سقوط نحو 36 ألف قتيل ونزوح مليوني شخص. وقد امتد إلى النيجر وتشاد والكاميرون.
 

المزيد من دوليات