Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

هاري ماغواير في راحة وسط تكهنات انتقاله إلى مانشستر يونايتد أو سيتي

يركز مدافع ليستر على المنافسة المقبلة مع المنتخب الإنجليزي في دوري الأمم الأوروبية

الإنجليزي الدولي هاري ماغواير مدافع فريق ليستر سيتي (أ.ف.ب.)

قال هاري ماغواير إنه يركز على التزاماته الدولية مع المنتخب الإنجليزي، بدلاً من التفكير في انتقاله المحتمل إلى أحد ناديي مانشستر.

ومن المفهوم أن مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي مهتمان بماغواير، الذي وقّع عقداً جديداً مع ليستر سيتي في سبتمبر  (أيلول) الماضي.

لكن اللاعب البالغ من العمر 26 عاماً قد انضمّ إلى تشكيلة المنتخب الإنجليزي تحت قيادة غاريث ساوثغيت لبطولة دوري الأمم الأوروبية المرتقبة، ولن يسمح لنفسه بتشتت انتباهه بسبب تكهنات الانتقال.

وقال ماغواير يوم الثلاثاء عندما سُئل عن مستقبله مع الأندية "عندما أكون في الخارج مع المنتخب الإنجليزي، لا أفكر في أي شيء يتعلق بالأندية".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

"بمجرد أن أرتدي هذه الشارة فمن المهم حقاً التركيز على إنجلترا ولا شيء آخر، وفي الوقت الحالي لا يوجد شيء في رأسي متعلق بالأندية".

"أنا أركز بشكل كامل على المباراتين المقبلتين، وهذا  كل ما في عقلي حالياً".

ومن المتوقع أن يكون ماغواير لاعباً أساسياً عندما تلعب إنجلترا مع هولندا في نصف نهائي دوري الأمم في غيماريش يوم 6 يونيو (حزيران).

وبعد فقدان إنجلترا فرصة الوصول لنهائي كأس العالم في العام الماضي، يرى قلب الدفاع أن هذه فرصة مثالية للمنتخب الإنجليزي للتتويج بلقب غائب منذ 52 عاماً.

وقال "لقد مرّ وقت طويل منذ أن فزنا بكأس".

"أنت تريد أن تكون الفائز، ولدينا الكثير من هؤلاء الفائزين في فريقنا، لقد رأيت ذلك في لاعبي مانشستر سيتي الذين أظهروا ذلك بعد الفوز بثلاث بطولات هذا العام".

"نمتلك الكثير من العقليات المحبّة للفوز في فريقنا، ونأمل أن نتمكن من نقلها إلى كرة القدم الدولية مع المنتخب".

© The Independent

المزيد من رياضة