Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

محكمة فيدرالية تعلق قرار إلزامية التلقيح لموظفي شركات أميركية

عشرات الآلاف يتظاهرون ضد التصريح الصحي في فرنسا

طفلة تتلقى جرعة من لقاح "فايزر" في لوس أنجليس (أ ف ب)

علّقت محكمة استئناف فيدرالية أميركية، السبت، السادس من نوفمبر (تشرين الثاني)، إلزامية التلقيح التي أقرّها الرئيس جو بايدن لموظفي الشركات التي يزيد عدد موظفيها على الـ100، وذلك إلى حين درس "اختلالات دستورية وإجرائية خطرة" محتملة، ويدفع قرار الرئيس الأميركي عشرات ملايين الموظفين للتطعيم ضد "كوفيد-19" بحلول الرابع من يناير (كانون الثاني)، تحت طائلة الخضوع لفحوص منتظمة.

الطعون لم تتأخر

وتم إعلان الإجراء منتصف سبتمبر (أيلول)، واعتمدته الحكومة هذا الأسبوع، لكن الطعون لم تتأخر، ولا سيما من ولاية تكساس التي يحكمها الجمهوريون المعارضون لإلزامية التطعيم، ويمثل قرار المحكمة انتكاسة كبيرة للرئيس الأميركي الذي حقق للتّو أول إنجاز تشريعي كبير له باعتماد الكونغرس، الجمعة، خطته الاستثمارية الضخمة في البنى التحتية.

حجج

وفي قرارها، قضت محكمة الاستئناف الفيدرالية بتكساس بأن المدعين "قدموا حججاً تشير إلى وجود اختلالات دستورية وإجرائية خطرة" في إجراء الحكومة، وعليه، يتم "تعليق" الإجراء ريثما تنظر المحكمة في الأمر.

وعلّق حاكم ولاية تكساس المحافظ، غريغ أبوت، عبر "تويتر"، "سنطعن أمام المحكمة في إساءة بايدن استخدام السلطة بشكل غير دستوري".

ضد التصريح الصحي

في فرنسا، تظاهر نحو 28920 شخصاً، السبت، ضد التصريح الصحي للأسبوع الـ17 على التوالي، بينهم أكثر من ثلاثة آلاف في باريس، بحسب وزارة الداخلية الفرنسية.

وأحصت الوزارة 165 تحركاً في الأراضي الفرنسية كافة، مع 3240 متظاهراً في باريس، حيث أُبلغت مديرية الشرطة عن وجود مسيرتين، وتسجّل التعبئة التي بدأت منتصف يوليو (تموز)، تراجعاً منتظماً منذ السابع من أغسطس (آب) حين شهدت ذروتها مع 237 ألف متظاهر، بحسب أرقام السلطات.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ولاحظت وزارة الداخلية، السبت الماضي، تراجعاً ملحوظاً في عدد المشاركين مع 25 ألف متظاهر، بينهم 3320 في باريس، وبلغ العدد، الأسبوع الذي سبق، أكثر من 40 ألفاً، بحسب الوزارة، و73130 بحسب مجموعة "لو نومبر جون" (الرقم الأصفر) الناشطة.

وسمح البرلمان، الجمعة، باللجوء المحتمل إلى التصريح الصحي حتى 31 يوليو، بعد تصويت الجمعية الوطنية في أجواء متوترة على مشروع قانون "اليقظة الصحية" الذي أُقرّ بتأييد 118 صوتاً، ومعارضة 89 صوتاً وامتناع نائب واحد عن التصويت.

328 وفاة في البرازيل

في البرازيل، أفادت بيانات نشرتها وزارة الصحة بأن البلاد سجلت، السبت، 328 وفاة جديدة و11866 إصابة إضافية مؤكدة، وسجلت البرازيل 609388 وفاة إجمالاً بسبب كورونا و21 مليوناً و874324 إصابة مؤكدة.

أكثر من 3500 إصابة في المكسيك

في المكسيك، أعلنت وزارة الصحة تسجيل 261 وفاة جديدة و3574 إصابة إضافية، يوم السبت، ما يرفع العدد الرسمي الإجمالي للوفيات في البلاد إلى 289674 وإجمالي الإصابات إلى ثلاثة ملايين و825404 منذ بدء الجائحة، ويقول المسؤولون إن من المرجح أن الأرقام الرسمية لا تمثل سوى عدد قليل جداً من إصابات ووفيات "كوفيد-19" الفعلية.

74 إصابة جديدة في الصين

وأعلنت اللجنة الوطنية للصحة في الصين، الأحد، تسجيل 74 إصابة جديدة في بر الصين الرئيس، يوم السبت، ارتفاعاً من 55 في اليوم السابق، وقالت اللجنة في نشرتها اليومية، إن 50 من الإصابات الجديدة انتقلت إليها العدوى محلياً، ارتفاعاً من 40 في اليوم السابق، وبلغ عدد الإصابات الجديدة التي لا تظهر عليها أعراض 35، ارتفاعاً من 27 قبل يوم، ولا تصنف الصين تلك الحالات على أنها إصابات مؤكدة.

ويبلغ حالياً إجمالي عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا في بر الصين الرئيس 97734، في حين لا يزال عدد الوفيات ثابتاً عند 4636.

909 إصابات و62 وفاة في مصر

وسجلت وزارة الصحة المصرية 909 إصابات جديدة و62 وفاة، السبت، مقارنة مع 922 إصابة و60 وفاة في اليوم السابق، وقالت الوزارة، "إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى السبت هو 336582 من ضمنها 282514 حالة تم شفاؤها و19011 حالة وفاة".

المزيد من صحة