Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

أسطورة ليفربول يطالب ناديه بتوقيع عقد جديد مع محمد صلاح بأي ثمن

ينتهي عقد الهداف الدولي المصري مع "الريدز" في صيف 2023

محمد صلاح (رويترز)

طالب مهاجم وهداف ليفربول الإنجليزي السابق روبي فاولر، إدارة ناديه بضرورة الإسراع في توقيع عقد جديد مع النجم المصري الدولي محمد صلاح، الهداف الحالي للريدز، للإبقاء عليه داخل أسوار ملعب "أنفيلد" لسنوات أخرى بعد نهاية عقده الحالي في 30 يونيو (حزيران) 2023.

فاولر الذي يُعد من أساطير نادي ليفربول على مر تاريخه، ويحتل المركز السادس بين هدافيه التاريخيين في كافة البطولات برصيد 183 هدفاً في 369 مباراة خاضها بالزي الأحمر، يُصر على أن رفع راتب صلاح إلى الحد الذي يطلبه لن يضر بغرفة ملابس الفريق، ولن يخلق أي أزمة بين اللاعبين.

وانتقل صلاح إلى ليفربول في الأول من يوليو (تموز) 2017 قادماً من روما الإيطالي بعقد لمدة خمس سنوات مقابل 42 مليون يورو، ثم قدم موسماً استثنائياً سجل خلاله 44 هدفاً في 52 مباراة، وحقق لقب هداف الدوري الإنجليزي الممتاز ولاعب العام في إنجلترا وترشح لجائزتي الكرة الذهبية ولاعب العام المقدمة من الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، وهو ما دفع ليفربول لتوقيع عقد جديد معه في يوليو 2018 بشروط محسنة وراتب أكبر، قيمته 200 ألف جنيه إسترليني أسبوعياً، وهو حالياً ثاني أعلى راتب في الفريق بالتساوي مع لاعب الوسط الإسباني تياغو ألكانتارا، خلف المدافع الهولندي العملاق فيرجيل فان دايك الذي يتقاضى 220 ألف جنيه إسترليني أسبوعياً.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ومع اقتراب نهاية العقد الحالي لصلاح مع ليفربول، واستمرار تألقه وتوهجه كأفضل هداف في النادي خلال السنوات الأخيرة وعنصر أساسي في تتويج الريدز بلقب دوري أبطال أوروبا ثم لقب الدوري الغائب منذ 30 سنة، بدأت المفاوضات بين إدارة النادي واللاعب لتوقيع عقد جديد، لكن الصحف ووسائل الإعلام البريطانية أشارت إلى وجود فجوة بين عرض النادي من حيث قيمة الراتب ومدة العقد، وطلبات صلاح وفريقه المعاون حيث طلبوا رفع راتب اللاعب إلى 500 ألف جنيه إسترليني في الأسبوع، بحسب التقارير.

وفي حالة الموافقة على مثل هذه الشروط، سيصبح صلاح اللاعب الأكثر ربحاً في تاريخ النادي، وبفارق 280 ألف إسترليني أسبوعياً عن أعلى راتب حالي في الفريق، ومع ذلك، لا يعتقد فاولر أن هذا سوف يسبب مشكلة في فريق ليفربول، معللاً بأن صلاح يمتلك موهبة استثنائية، وبالتالي يستحق صفقة استثنائية.
وقال فاولر لصحيفة "ميرور"، "مو صلاح بلا شك من الطراز العالمي، وفي رأيي لن يكون هناك صوت مخالف في غرفة ملابس ليفربول على مكافأة المصري على أدواره بأن يكون صاحب أعلى راتب في النادي".

وأضاف "بالطبع، كانت هناك حالات في غرف تبديل الملابس في الماضي، شهدت ضيق بعض اللاعبين بسبب ارتفاع راتب لاعب عن البقية، لكن في هذه الحالة، يجب أن يدرك ليفربول أن صلاح أحد أفضل لاعبي العالم الآن، سواءً أحبوا ذلك أم لا، ومع كل ما يقدمه للنادي يجب أن يجد المقابل". 

وأضاف "هو الآن ليس لاعباً عادياً، نحن نتحدث عن أحد اللاعبين البارزين في العالم، وسأكون مندهشاً تماماً إذا كان هناك لاعب واحد في غرفة ملابس ليفربول يقول إنه لا يستحق عقداً يضاهي وضعه العالمي".

ويسعى ليفربول للحفاظ على القوام الأساسي لفريقه الذهبي بضم صلاح، البالغ 29 سنة، إلى زملائه الذين وقعوا بالفعل على عقود جديدة مثل جوردان هندرسون وفيرجيل فان دايك وفابينيو وآندي روبرتسون وترينت ألكسندر أرنولد.

وكان الظهير الأيمن أرنولد أول من وقع على عقد جديد لمدة أربع سنوات في أواخر يوليو، وسرعان ما تبعه لاعب خط الوسط البرازيلي فابينيو، ثم الحارس أليسون بيكر وصخرة الدفاع فان دايك، وأخيراً، وقع المدافع الاسكتلندي روبرتسون أيضاً على عقد جديد يمتد حتى نهاية موسم 2026.

المزيد من رياضة