Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

احتدام معركة الحضانة بين أنجلينا جولي وبراد بيت

الجولة الأخيرة من المواجهة بين الاثنين تدور حول مسألة  تنحية القاضي المشرف على القضية

براد بيت وأنجلينا جولي يخوضان معركة قانونية مريرة تتعلق بحضانة أطفالهما منذ انفصالهما في عام 2016 (أ ب)

طعن براد بيت في قرار محكمة الاستئناف في كاليفورنيا باستبعاد القاضي الذي يترأس قضية طلاقه وأنجلينا جولي.

وورد في بيان للمحكمة بتاريخ 1 سبتمبر (أيلول) أن بطل فيلم "حدث ذات مرة في هوليوود" Once Upon a Time... in Hollywood جادل بأنه ينبغي على أعلى محكمة في كاليفورنيا مراجعة قرار عزل القاضي جون دبليو أودركيرك من معركة الحضانة المستمرة بينه وبين جولي.

من جهتها، كانت جولي المشهورة بأداء شخصية "ماليفيسنت" Maleficent ، تمارس ضغوطاً من أجل استبعاد القاضي أودركيرك منذ أغسطس (آب) العام الماضي، بحجة أنه لم يكشف عن "العلاقات التجارية والمهنية المستمرة" التي تربطه بمحامي بيت.

وكانت محكمة الاستئناف الثانية في مقاطعة كاليفورنيا قد وافقت أخيراً على طلب جولي بإبعاد القاضي أودركيرك في 23 يوليو (تموز).

وقالت هيئة مكونة من ثلاثة قضاة، "قد يتسبب الانتهاك الأخلاقي للقاضي أودركيرك، إلى جانب المعلومات التي تم الكشف عنها في ما يتعلق بعلاقات العمل التي ربطته أخيراً مع محامي بيت، في جعل أي شخص موضوعي، على إلمام بكل هذه الحقائق، يشك في قدرة القاضي على أن يكون محايداً. بالتالي  فإن تنحيته مطلوبة".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وفي الرد الصادر في الأول من سبتمبر، قال بيت، إن القاضي كان صريحاً بشأن صلاته ببطل فيلم "نادي القتال" Fight Club وصرح بشكل متكرر عن هذه المسألة منذ عام 2017. يذكر أن القاضي أودركيرك قد منح بيت في مايو (أيار) من هذا العام حضانة مشتركة على أطفاله الستة، بالتالي فإن عزله سينقض هذا الحكم.

وزعم رد بيت أن محكمة الاستئناف ارتكبت "خطأ إدارياً" قد يؤدي إلى إبطال "قرار حضانة مهم ومدروس".

وانتقدت الوثيقة المكونة من 87 صفحة المقدمة من محامي بيت، ثيودور جيه بطرس جونيور، قرار التنحية "الماكر" للقاضي أودركيرك، وزعمت أن "قرارالمحكمة يعني مكافأة الأطراف التي تخسر قضايا حضانة الأطفال وتتغاضى عن ألاعيبهم".

وأضافت الوثيقة، "إن السماح بهذا النوع من استراتيجية الادعاء الماكرة سيحرم الآباء من قضاء وقت لا يمكن تعويضه مع أطفالهم، حيث تتم تنحية القضاة لأسباب بسيطة، بينما القضية مازالت  في منتصف الطريق".

يذكر أن الزوجين السابقين عالقان في معركة حضانة مريرة على أطفالهما مادوكس وباكس وزهارا وشيلو والتوأمين نوكس وفيفيان، منذ انفصالهما في عام 2016.

© The Independent

المزيد من سينما