Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

أسرة إسماعيل ياسين تشتكي محمد رمضان بالمهن التمثيلية

الراحل ظهر بمشهد في مسلسل "موسى" واشترى بعض الأغراض وراوغ ليتنصل من دفع ثمنها

صورة من مشهد المسلسل الذي أثار حالة من الغضب (الحساب الرسمي للفنان محمد رمضان على يوتيوب)

عقب أزمة وفاة الطيار المصري أشرف أبو اليسر وسيل الانتقادات التي تعرض لها الفنان محمد رمضان، أثيرت ضده أزمة كبيرة بعد عرض الحلقة السابقة من مسلسل "موسى" بسبب مشهد ظهر فيه الأخير مع شاب يجسد شخصية الفنان الكوميدي الراحل إسماعيل ياسين، ويدور بينهما حوار وصف بأنه لا يليق بالراحل، وهو ما دفع الجمهور لمهاجمة رمضان.

المشهد الأزمة

جاء ظهور شخصية إسماعيل ياسين وهو يشتري بعض الأغراض ورفض أن يدفع ثمنها وتهرب من رمضان الذي يبيعها، بحجة أنه مشهور ليثور رمضان أو موسى ويطلب منه أن يدفع بالقوة في محاولة لإظهار أن الراحل كان يشتري ولا يدفع مستغلاً شهرته، وتصاعدت الأزمة عندما ثار جمهور مواقع التواصل الاجتماعي ضد رمضان وصناع المسلسل لما بدر من إساءة تجاه الراحل.

وتقدمت أرملة الراحل سامية شاهين بشكوى رسمية لنقيب المهن التمثيلية أشرف زكي للحصول على حق إسماعيل ياسين الأدبي، وطالبت مخرج العمل محمد سلامة ورمضان باعتذار رسمي. وحاولنا الاتصال بالأخير لكنه لم يرد. وبالتواصل مع نقيب الممثلين أشرف زكي، أكد أن عائلة الفنان الراحل تقدمت بالفعل بشكوى في نقابة المهن التمثيلية ضد رمضان وستأخذ الأمور الشكل القانوني، ويتم التحقيق بناء على ما سيتم التقدم به من شكاوى.

ومنذ فترة كانت هناك أزمة سابقة بين محمد رمضان وجمهور إسماعيل ياسين حيث صرح رمضان في أحد حواراته الصحافية أن أفلام إسماعيل ياسين أساءت للجيش المصري، ما أحدث غضباً كبيراً بين جمهور الفنان الراحل.

وبسبب مشهد إسماعيل ياسين أعلن الشاعر والسيناريست أيمن بهجت قمر مقاضاة محمد رمضان، وأشار عبر صفحته على "فيسبوك" أن الحديث بهذا الشأن صار قانونياً نظراً لما تضمنه المشهد من إساءة بالغة للراحل. وأخبرنا في تصريح خاص "أن الأمور ستأخذ شكلها القانوني حتى لا يتم التجاوز في حق رموز الفن المصري والعربي من دون وعي من أي فنان آخر".

تعقيب رمضان

وعقب محمد رمضان على صفحته الرسمية في موقع تبادل الصور "إنستغرام" بأن مشهد موسى مع إسماعيل ياسين عبارة عن أن موسى لم يكن يعرف سينما أو تلفزيون، وهذا أنقذه من شخص يحاول استغلال الشبه مع إسماعيل ياسين، في إشارة منه أن المقصود في المشهد شخص ينتحل شخصية إسماعيل ياسين، وليس هو المقصود بشخصيته الحقيقية.

أزمة الطيار

وعلى جانب آخر تسببت وفاة الطيار أشرف أبو اليسر صاحب القضية الشهيرة مع محمد رمضان في أزمة جديدة تلاحقه أصداؤها منذ ساعات. كانت قد بدأت منذ فترة، ويرجع سببها إلى تصوير رمضان لنفسه وهو يقود الطائرة التي كان قائدها الأول، وتسببت الصورة في إيقاف الطيار ونشوب معارك قضائية بينه ورمضان ومطالبة الطيار بتعويض 25 مليون جنيه (مليونا و600 ألف دولار أميركي) ثم قضت المحكمة منذ أسابيع بتعويض 6 ملايين جنيه مصري (400 ألف دولار أميركي)، ليخرج محمد رمضان بعد الحكم بفيديو، وهو يلقي نقوداً في حمام سباحة ويسبح في نفس الوقت على حسابه الرسمي على "فيسبوك"، الأمر الذي فسره البعض بأنه قد يكون فيه سخرية من قيمة مبلغ التعويض.

وساءت حالة الطيار المصري أبو اليسر في الفترة الأخيرة، وتم حجزة في غرفة العناية المركزة في أحد المستشفيات حتى فارق الحياة منذ ساعات، وأكد محاميه ومصادر قريبة منه أنه كان يعاني حالة نفسية سيئة منذ فصله من الخدمة وتوقيفه من العمل بسبب أزمة محمد رمضان، ومنذ وفاة أبو اليسر انهالت التعليقات الحزينة والغاضبة من رمضان، وانتقده البعض بأنه كان أحد الأسباب الرئيسة في وفاته بسبب تدهور الحالة النفسية له بفعل الصراعات مع رمضان وتوقيفه من العمل.

المزيد من فنون