Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

ملاحقة "تيك توك" قضائيا في بريطانيا

يواجه التطبيق اتهاماً بجمع بيانات شخصية بشكل غير قانوني لملايين الأطفال

تتضمن المعلومات التي جمعها تطبيق "تيك توك" أرقام هواتف ومقاطع فيديو وصوراً (أ ف ب)

أطلقت المفوضة السابقة لشؤون الطفولة في إنجلترا، الثلاثاء، 20 أبريل (نيسان)، دعوى قضائية ضد منصة "تيك توك"، متهمة إياها بجمع بيانات شخصية بشكل غير قانوني لملايين الأطفال في المملكة المتحدة وأوروبا.

وأقامت آن لونغفيلد نيابة عن هؤلاء الأطفال (أقل من 16 سنة في الاتحاد الأوروبي و13 في المملكة المتحدة)، دعوى قضائية على "تيك توك" وشركتها الأم "بايت دانس" الصينية، على أمل الحصول على تعويض قد يصل إلى مليارات الجنيهات الإسترلينية، وفقاً لبيان.

ويبلغ عدد الأطفال المتأثرين نحو 3.5 مليون في المملكة المتحدة.

وهي تقدر أن كل طفل استخدم "تيك توك" منذ مايو (أيار) 2018، أي منذ بدء العمل بالقاعدة العامة لحماية البيانات في الاتحاد الأوروبي، سواء أكان لديهم حساب أم لا، ربما تأثر بعملية جمع البيانات.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وتتضمن تلك المعلومات الشخصية أرقام هواتف ومقاطع فيديو وصوراً وحتى بيانات بيومترية، مثل تلك المستخدمة في تقنية التعرف على الوجه.

وورد في الشكوى التي قدمتها أيضاً شركة "سكوت سكوت" للمحاماة، أن "تيك توك" تجمع البيانات من دون إنذار كاف أو شفافية، ومن دون طلب الموافقة كما هو منصوص عليه في القانون.

المزيد من الأخبار