Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

أوكلاند سيتي ينسحب من كأس العالم للأندية

النادي النيوزيلندي قد يفلت من العقوبة بسبب "قيود تجاوزت اختصاصاته"

جائزة كأس العالم للأندية لكرة القدم (رويترز)

أسدل نادي أوكلاند سيتي النيوزيلندي الستار على شكوك مشاركته ببطولة كأس العالم للأندية بالانسحاب رسمياً بسبب تدابير الحجر الصحي التي فرضتها بلاده لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد كوفيد - 19.

وقال الاتحاد الدولي في بيان رسمي له "تم إبلاغ فيفا من قبل نادي أوكلاند سيتي بأنه في ضوء جائحة كورونا وإجراءات الحجر الصحي ذات الصلة التي تتطلبها السلطات النيوزيلندية، لن يتمكن النادي من المشاركة في كأس العالم للأندية 2020".

وأضاف "على الرغم من الاتصالات المنتظمة بين فيفا والنادي والاتحاد النيوزيلاندي واتحاد أوقيانوسيا في الأيام الأخيرة، فإن متطلبات سلطات نيوزيلندا فيما يتعلق بالعزل والحجر الصحي تتجاوز اختصاص الفيفا، وبالتالي، لم يكن من الممكن الوصول إلى حل".

ووفقاً لبيان الفيفا، فإن النسخة المقبلة من بطولة مونديال الأندية ستقام بـ6 فرق فقط، بعد إعلان تأهل الدحيل القطري ممثل الدولة المنظمة ومنافس أوكلاند إلى الدور الثاني مباشرة.

وتأهل للبطولة "الأهلي المصري، وبايرين ميونيخ الألماني، والدحيل القطري، وأولسان هيونداي الكوري، وتيغريس أونال المكسيكي" في انتظار بطل أميركا الجنوبية الذي يتحدد بطله في 30 من الشهر الحالي.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وتقلص عدد مباريات بطولة مونديال الأندية إلى 7 مباريات بدلاً من 8، حيث يلعب الدوري الثاني من مباراتين ثم دور نصف النهائي، وتلعب مباراة واحدة في النهائي، والثالث والرابع والخامس والسادس.

وبحسب بيان الفيفا، فإن نادي أوكلاند سيتي قد يفلت من عقوبة الانسحاب، حيث أوضح الاتحاد الدولي في بيانه، أن السلطات النيوزيلندية أوقفت مساعي اتحاد بلادها واتحاد أوقيانوسيا لكرة القدم بسبب قيود تجاوزت اختصاصه.

وتأهل أوكلاند سيتي لمونديال الأندية الحالي وللمرة العاشرة في تاريخه من دون الفوز ببطولة دوري أبطال أوقيانوسيا التي ألغيت بسبب كورونا منح اتحاده القاري بطاقة التأهل وفقاً لإجراءات حسابية، رجحت أفضليته بالبطولة التي ألغيت.

ويعد أوكلاند سيتي الأكثر مشاركة في تاريخ المسابقة بواقع 9 مرات.

وشهدت نسخة 2014 أفضل إنجاز للنادي النيوزيلاندي باحتلال المركز الثالث في البطولة. وسبق أن واجه أوكلاند، الأهلي في نسخة 2006 وفاز الأخير آنذاك بنتيجة 2-0، بثنائية محمد أبو تريكة وأمادو فلافيو.

المزيد من رياضة