Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

بول بوغبا يكسر الصمت بشأن مستقبله في مانشستر يونايتد بعد مقابلة مينو رايولا

يقول لاعب الوسط الفرنسي إنه منخرط في الفريق بنسبة 1000 في المئة وسيقاتل دائماً من أجل النادي

بول بوغبا لاعب وسط مانشستر يونايتد الإنجليزي (رويترز)

كسر بول بوغبا صمته بشأن وضعه في مانشستر يونايتد، وأصر على أنه منخرط في الفريق بنسبة 1000 في المئة وسيقاتل دائماً من أجل النادي.

وقال وكيل بوغبا مينو رايولا، في وقت سابق من هذا الأسبوع، إن موكله غير سعيد في "أولد ترافورد"، وليس لديه خطط لتوقيع عقد جديد، حيث من المقرر أن ينتهي عقده الحالي بنهاية الموسم المقبل.

وكشف رايولا عن أمله في تسهيل انتقال بوغبا في فترة الانتقالات المقبلة لشهر يناير (كانون الثاني) المقبل، في ظل اهتمام ناديي يوفنتوس وريال مدريد.

وعاد بوغبا إلى التشكيلة الأساسية ليونايتد في مباراة التعادل السلبي، يوم السبت، في ديربي مانشستر، ثم اتجه إلى وسائل التواصل الاجتماعي بعد صافرة النهاية للرد على تصريحات وكيله.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وكتب بوغبا عبر "إنستغرام"، "لقد كافحت دائماً وسأقاتل دوماً من أجل مانشستر يونايتد وزملائي والمشجعين".

"هناك كثير مما يُقال، لكنه ليس مهماً، المستقبل بعيد واليوم هو ما يهم، وأنا أشارك ومنخرط بنسبة 1000 في المئة".

"دائماً أقوياء معاً، ولطالما كان كل شيء واضحاً بيني والنادي، ولن يتغير ذلك أبداً".

"عندما لا تعرف ما يجري في الداخل لا تتحدث".

وشعر المدير الفني ليونايتد أولي غونار سولسكاير بخيبة أمل من قرار رايولا الكشف عن مستقبل بوغبا، وأصر على أن لاعب خط الوسط لا يزال ملتزماً تجاه النادي.

وقال قبل زيارة سيتي، "أعتقد أنني قلت خلال الأسبوع، إنها لعبة جماعية، وبول جزء من هذا الفريق، وهو يركز بشدة على الإسهام عندما يكون هنا".

"لديه جوع وشهية للعب ويريد اللعب ويريد التدريب".

"كان هناك لاعبون آخرون رفضوا التدريب أو اللعب، لم يعودوا هنا بالطبع، لكن بول لم يفعل ذلك مرة واحدة، لقد ركز فقط على الأداء عندما تسنح له الفرصة".

 

© The Independent

المزيد من رياضة