Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

بايرن ميونيخ يتوج بطلا لدوري أبطال أوروبا للمرة السادسة في تاريخه

العملاق البافاري فاز على باريس سان جيرمان الفرنسي بهدف كينغسلي كومان

كينغسلي كومان يحتفل مع لاعبي بايرن ميونيخ بهدف التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا (رويترز)

تُوِّجَ نادي بايرن ميونيخ الألماني بلقب بطولة دوري أبطال أوروبا بفوز على نظيره الفرنسي باريس سان جيرمان، بهدف سجَّله كينغسلي كومان في المباراة النهائية التي استضافها استاد "النور" بمدينة لشبونة البرتغالية، مساء الأحد.

وأضاف العملاق البافاري بقيادة المدير الفني هانز فليك، اللقب السادس للبطولة في تاريخه بعد أن كان قد تُوِّجَ في مواسم 1974 و1975 و1976 و2001 و2013.

وأنهى البايرن موسم 2019-2020 على قمَّة الكرة الألمانية والأوروبية، حيث حسم لقب الدوري الألماني وكأس ألمانيا، وأضاف كأس دوري أبطال أوروبا ليحقق الثلاثية التاريخية، ويحرم النادي الباريسي من الوصول للخماسية وتحقيق أول لقب للبطولة في تاريخه.

وهيمن بايرن ميونيخ على أرقام البطولة، حيث بات أول فريق يُتوَّج بلقب دوري الأبطال في شكله الجديد بعد الفوز في كل مباريات النسخة، كما يمتلك النادي الألماني أكبر عدد أهداف في البطولة برصيد 43 هدفاً، متفوقاً على باريس الذي سجَّل 25 هدفاً وفشل في هزِّ الشباك في المباراة النهائية.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وعلى صعيد اللاعبين، فاز البولندي روبرت ليفاندوفسكي مهاجم بايرن ميونيخ بجائزة هداف البطولة برصيد 15 هدفاً في 10 مباريات مع ست تمريرات حاسمة، ويليه زميله سيرجي غنابري الذي سجَّل 10 أهداف في تسع مباريات.

وعَادَلَ ليفاندوفسكي الإنجاز التاريخي الذي حققه أسطورة الكرة الهولندية يوهان كرويف مع أياكس أمستردام في موسم 1971-1972، حيث تُوِّجَ كرويف بجوائز الهداف في البطولات الثلاث، حين سجل 25 هدفاً في الدوري الهولندي، وثلاثة أهداف في كأس هولندا وخمسة أهداف في كأس أوروبا، فيما حصد ليفاندوفسكي لقب هداف الدوري الألماني بـ31 هدفاً وهدَّاف كأس ألمانيا بستة أهداف وهدَّاف دوري أبطال أوروبا بـ15 هدفاً.

ولم يخرج توماس مولر أهم صناع اللعب في البطولة، خالِيَ الوفاض، حيث حقق رقماً تاريخيّاً بمشاركته أساسيّاً في المباراة النهائية، ليُعادل رقم مواطنه توني كروس، لاعب ريال مدريد، الذي شارك في أربع نهائيات للبطولة، ليكونا أكثر اللاعبين الألمان مشاركة في نهائيات دوري أبطال أوروبا.

فليك: العمل الجماعي مفتاح فوز بايرن

من جانبه قال مدرب بايرن ميونيخ إنه عندما تولى مسؤولية الفريق المتعثر في نوفمبر (تشرين الثاني) 2019 أكدت عناوين وسائل إعلام أن الفرق الأخرى يجب أن لا تخشى بطل ألمانيا بعد الآن لكن الأداء الجماعي الاستثنائي والتعطش للانتصارات قلب الموسم رأساً على عقب.

وقال فليك بسعادة للصحافيين "أنا فخور بهذا الفريق. عندما بدأت العمل في نوفمبر قرأت في عناوين الصحف: ‭'‬لا داعي للخوف أو احترام بايرن ميونيخ بعد الآن.. الفريق سيء". "لكن تطور فريقي منذ ذلك الحين كان مثيراً. حققنا أقصى استفادة من كل شيء. ليس من السهل الفوز بثلاثة ألقاب. كان عملاً شاقاً".

وتولى فليك المسؤولية خلفاً لنيكو كوفاتش في نوفمبر عقب الخسارة 5-1 أمام اينتراخت فرانكفورت وابتعاد بايرن عن المراكز الثلاثة الأولى في الدوري المحلي. لكن المدرب المساعد السابق لمنتخب ألمانيا قلب الموسم رأساً على عقب على الفور تقريباً ليقود بايرن لعدم الخسارة في كافة المسابقات في 2020.

وقال فليك "الفريق دائماً في المقدمة. عندما ترى كيف عملنا حتى الدقيقة 96 الليلة في الدفاع تكشف كيف كانت روح الفريق رائعة. كل لاعب تطور هذا الموسم بطريقة تمكنه من الفوز بثلاثة ألقاب. هذا يحدث فقط كفريق".

المزيد من رياضة