Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

مونتشي يغادر روما... وأرسنال يسعى لتعيينه مديرا فنيا

الرجل البالغ من العمر 50 عاما ارتبط بقوة بالانتقال إلى ملعب الإمارات قبل مغادرته النادي الإيطالي

مونتشي المدير الرياضي السابق لنادي روما الإيطالي. (أ.ف.ب)

أعلن نادي روما أن مديره الرياضي مونتشي غادر منصبه.

وأنهى الرجل، البالغ من العمر 50 عاماً، عقده مع النادي الإيطالي بالتراضي، عقب رحيل المدير الفني للفريق أوزيبيو دي فرانشيسكو، الذي أقيل يوم الخميس بعد خروج روما من دوري أبطال أوروبا على يد بورتو.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال غيدو فينغا، الرئيس التنفيذي لروما، "أود أن أسجل شكرنا لمونتشي على تفانيه في الوقت الذي قضاه في النادي، ونتمنى له كل التوفيق في مساعيه المستقبلية في كرة القدم".

وسيُدير فريدريك ماسارا العمليات الرياضية في النادي بعد رحيل مونتشي.

وعلق مونتشي قائلاً: "أود أن أشكر الرئيس بالوتا، وإدارة النادي والموظفين واللاعبين والمشجعين لدعمهم لي خلال الفترة التي أمضيتها في النادي".

"أتمنى لروما الكثير من النجاح في المستقبل".

وخلال فترة عمله في إشبيلية، ساعد مونتشي على اكتشاف داني ألفيس وخيسوس نافاس وسيرخيو راموس وخوسيه أنطونيو رييس، في حين وقع روما مع جنغيز أوندير وأنتي تشوريتش وجوستين كلويفرت، ونيكولو زانيولو تحت إشرافه.

وظهر مونتشي، الذي انضم إلى روما من النادي الإسباني في عام 2017، كواحد من الأسماء البارزة التي تم أخذها بعين الاعتبار لمنصب المدير التقني الجديد لأرسنال، في أعقاب رحيل سفين مسيلينتات.

وكان رئيس فريق الكشافين السابق يُرى كمرشح لشغل منصب المدير التقني، لكن مونتشي يُنظر إليه كأحد الشخصيات القليلة في كرة القدم في أوروبا التي تتمتع بسمعة مساوية لسمعة مسيلينتات في العثور على اللاعبين، وسيمثل انقلاباً آخر.

وعمل إيمري سابقاً مع مونتشي في ملعب "رامون سانشيز بيزخوان"، وقال في وقت سابق من هذا الموسم: إنه عمل "بشكل جيد" مع مواطنه.

وقال إيمري "عملت بشكل جيد معه في إشبيلية لمدة ثلاث سنوات ونصف السنة، وعلاقاتي معه جيدة، إنه شخص جيد ومهني جيد، أستطيع أن أقول إنه يعمل في روما، وهذه المسألة هي مسؤولية النادي".

© The Independent

المزيد من رياضة