Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

خبراء ناسا مطالبون باقتراح أفكار لمكافحة وباء كورونا 

وكالة الفضاء تطلب المساعدة من موظفيها في غمرة نقص عالمي في معدات الحماية وأجهزة التنفس الصناعي

شعار وكالة الفضاء الأميركية ناسا وإلى جانبة الكبسولة "أورايون" المخصصة لاستكشاف القمر ( غيتي )

طلبت وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" من موظفيها أن يساعدوا في مكافحة فيروس كورونا.

وقد بذلت وكالة الفضاء بالفعل جهوداً لمكافحة الوباء، من خلال مشاريع من قبيل منح أجهزة الكمبيوتر الفائقة للمساعدة في البحث عن علاجات ولقاحات للمرض.

لكنها طلبت أيضاً المساعدة في التوصل إلى أفكار من موظفيها – الذين أُعيد عددٌ كبيرٌ منهم إلى منازلهم كجزء من سياسات العزل الذاتي عقب ظهور حالات إصابة إيجابية في مختلف مرافق الوكالة.

وطلبت ناسا من موظفيها الإتيان بأفكار جديدة لاستخدام مهاراتها وخبرتها في طرق للتعامل مع الفيروس التاجي، مثل مراقبة كيفية تأثير الوباء في المجتمعات وكوكب الأرض، من خلال استخدام بيانات الوكالة والذكاء الصناعي وغيرهما من الأدوات.

إلّا أنّها طلبت من موظفيها كذلك تحويل خبرتهم التقنية إلى تحديات عملية أخرى، بما في ذلك نقص معدات الحماية الشخصية للعاملين في مجال الرعاية الصحية وأجهزة التنفس الصناعي للأشخاص الذين يعانون من أعراض فيروس كوفيد-19.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال رئيس الوكالة جيم برايدنستاين: "لقد استمعت إلى الموظفين في جميع أنحاء الوكالة الذين يريدون مساعدة الأمة في مكافحة كوفيد-19. هذه التعليقات تجسّد الروح السائدة والقادرة لأفراد وكالة ناسا وإرادتنا لمواجهة أي تحد... في الوقت الذي تتّحد الأمة لمواجهة هذه الأزمة، يجب أن ننظر في كل الفرص المتاحة لناسا لمد يد المساعدة وزيادة إسهامنا في استجابة أميركا للوباء".

يأتي النداء في خضم معاناة بلدان العالم بسبب نقص معدات الوقاية الشخصية وأجهزة التنفس الصناعي.

وطُلب من ناسا بالتحديد التوصل إلى طرق جديدة لصنع معدات الوقاية الشخصية تلك، بما في ذلك تطوير معدات ذاتية التعقيم. وقالت الوكالة إن الأفكار يجب أن تكون "فعالة وسريعة وقابلة للتنفيذ بسهولة ولا تؤثر في غربلة المعدات أو أدائها أو ملاءمتها حتى بعد خضوعها للتطهير مرات عدّة".

وأكدت الوكالة ضرورة توفر متطلبات مماثلة في حل ممكن لمشاكل تصميم أجهزة التنفس وصنعها، وطلبت "التركيز على الأنظمة ذات واجهات التحكم البسيطة التي يمكن إنتاجها بسرعة". وقالت إنه سيتم تنفيذ نماذج لأفضل الاقتراحات والموافقة عليها وتصنيعها في أقرب وقتٍ ممكن.

© The Independent

المزيد من الأخبار