Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

برشلونة يستغل أزمة كورونا لاستعادة نيمار

العملاق الكتالوني يكتشف خياراته المتاحة لإغراء باريس سان جيرمان للاستغناء عن أغلى لاعب في تاريخ كرة القدم

نيمار دا سيلفا مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي  (رويترز)

بينما توقفت عجلة منافسات كرة القدم الأوروبية بشكل شبه كامل، في مساعٍ جادة من الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) والاتحادات المحلية للسيطرة على التفشي السريع لفيروس كورونا (كوفيد-19) خلال الأشهر الأخيرة، بعدما باتت القارة العجوز بؤرة الجائحة الخطيرة، وفقاً لمنظمة الصحة العالمية، لجأ نادي برشلونة الإسباني لاستغلال الوقت للتخطيط لإعادة بناء فريقه ودعم صفوفه بلاعبين مميزين عقب نهاية الموسم الحالي.

ويتصدر برشلونة مسابقة الدوري الإسباني لكرة القدم (لا ليغا)، برصيد 58 نقطة بعد 27 جولة، متقدماً بفارق نقطتين عن صاحب المركز الثاني ريال مدريد الذي جمع 56 نقطة، كما بات قاب قوسين أو أدنى من التأهل إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا بعد التعادل بهدف لمثله مع مضيفه نابولي الإيطالي في مباراة ذهاب دور الـ16 التي جمعتهما الشهر الماضي في ملعب "سان باولو" معقل نادي الجنوب الإيطالي.

ويُعد البرازيلي الدولي نيمار دا سيلفا أهم أهداف برشلونة التعاقدية، حيث يسعى النادي الكتالوني لاستعادة لاعبه الذي رحل عنه في صيف عام 2017، إلى باريس سان جيرمان الفرنسي، بأعلى قيمة تعاقدية في تاريخ كرة القدم، حيث دفع النادي الباريسي قيمة الشرط الجزائي في عقد نيمار الذي كانت قيمته 222 مليون يورو.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وخلال السنوات الماضية لم يُقدم نيمار المرجو منه في ناديه الجديد، بل أبعدته الإصابات المتكررة والإيقافات عن نصف مباريات الفريق تقريباً، ليصبح صداعاً في رأس ناديه، ويخلق عداوات مع جماهير فريقه التي ملت من كثرة أزماته ورغبته التي كررها عدة مرات في العودة إلى برشلونة.

وعلى الجانب الآخر أظهر برشلونة في أكثر من مناسبة رغبته في استعادة نيمار خاصة في ظل إجماع نجوم الفريق وعلى رأسهم الأرجنتيني ليونيل ميسي على حاجة الفريق لخدمات اللاعب البالغ من العمر 28 عاماً، الذي كان أحد أضلاع الثلاثي الهجومي الناري مع ميسي ولويس سواريز، الذي جلب للبارسا لقب دوري أبطال أوروبا عام 2015.

وذكرت تقارير صحافية إسبانية نهاية الأسبوع الماضي أن نيمار، تجاهل عرضاً من ناديه الفرنسي لتجديد عقده الحالي الذي ينتهي في 30 يونيو (حزيران) عام 2022، لتؤكد صحيفة "موندو ديبورتيفو" الكتالونية، المقربة من برشلونة، أن نيمار يتجه للضغط على إدارة ناديه باستخدام لوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، التي تمنح اللاعب حق التفاوض مع ناديه على كسر عقده بعد مرور ثلاث مواسم من تعاقده.

ويأمل نادي برشلونة حالياً في جمع خطوط مخططه لإقناع باريس بالتخلي عن نيمار سواء بدفع قيمة مالية ضخمة أو بإدخال بعض نجومه في الصفقة.

وأفادت صحيفة "سبورت" الكتالونية، أن نادي باريس أبدى إعجابه بعدد من لاعبي برشلونة الذين قد يدخلون في أي صفقة محتملة، هم لاعبا الوسط أرتورو فيدال وإيفان راكيتيتش وصانع الألعاب المعار إلى بايرن ميونيخ الألماني فيليب كوتينيو، إلا أن قلب الدفاع الفرنسي صامويل أومتيتي قد يكون الإغراء الأكبر لسان جيرمان خاصة في ظل ابتعاده عن التشكيل الأساسي لبرشلونة.

المزيد من رياضة