Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

مانشستر سيتي يواجه خطر خصم نقاط من رصيده بعد عقوبة "يويفا"

بطل الدوري الإنجليزي منع من المشاركة في دوري أبطال أوروبا لموسمين مع غرامة قدرها 30 مليون يورو

استاد الاتحاد ملعب فريق مانشستر سيتي  (رويترز)

يواجه نادي مانشستر سيتي الآن احتمالاً بخصم نقاط من رصيده في الدوري الإنجليزي الممتاز، حيث إن عقابهم على "الخروقات الخطيرة" لقواعد اللعب المالي النظيف يمثل أيضاً خرقاً لأنظمة المنافسة المحلية.

وفي خطوة غير مسبوقة تمت مساء الجمعة، مُنِع بطل الدوري الإنجليزي من المشاركة في دوري أبطال أوروبا لموسمين مع غرامة قدرها 30 مليون يورو، بعد أن وجدت غرفة التحكيم في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" أن النادي قد بالغ في تقدير عائدات رعايته في الحسابات المقدمة إلى مجلس الإدارة الأوروبي بين عامي 2012 وعام 2016.

وتقول مصادر رفيعة المستوى إن هذا سيضطر الدوري الإنجليزي الممتاز إلى التصرف بسبب الترخيص الخاص به، الذي يخص لوائح اللعب النظيف في "يويفا".

وتأتي المشكلة لأن أي نادٍ يجب أن يقدم معلومات حقيقية للحصول على رخصة الدوري الإنجليزي الممتاز، وأن هذه المعلومات يجب أن تكون مطابقة لتلك المقدمة إلى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ومن المفهوم أن لجان الدوري الإنجليزي قد ناقشت بالفعل العقوبات المحتملة على الحُكم الذي يعاقب به "يويفا" نادي سيتي، ويُعد خصم النقاط الآن أمراً محتملاً.

وأكد بيان صادر عن سيتي أنهم سيستأنفون قرار "يويفا" لدى محكمة التحكيم الرياضي "في أقرب فرصة ممكنة".

وفي حين لا يزال هناك احتمال أن تؤدي معركة قانونية باهظة الثمن إلى إلغاء حظر المشاركة في دوري الأبطال، إلا أن المصادر لا تشعر أن هذا سيكون هو الحال مع أي عقوبة في الدوري الإنجليزي الممتاز بسبب الموقف المحدد.

ولن يؤثر خصم النقاط على أي سباق على اللقب أو يُؤدي لفقدان اللقب، بينما يظل النادي بعيداً عن البطولة الأوروبية مؤقتاً.

وفي حين أن أحداً لا يرى أن سيتي قد يُطرد من الدوري الممتاز كأمر محتمل، فإن دوري كرة القدم قد غيّر قواعده أخيراً بحيث يجب أن يبدأ أي نادٍ في هذه الحالة من جديد في الدوري الثاني.

© The Independent

المزيد من رياضة