وضعوا نهجا لمحاربة الفقر... 3 فائزين يتقاسمون جائزة "نوبل" للاقتصاد

تركزت أبحاثهم في التعليم والابتكار لأفضل سبل التنمية الاجتماعية

تقاسم ثلاثة خبراء جائزة نوبل في العلوم الاقتصادية عن عام 2019، مع مشاركة سيدة للمرة الثانية في تاريخ الجائزة.

وأعلن القائمون على جائزة نوبل الدولية فوز الهندي- الأميركي أبهيجيت بانيرجي، والفرنسية الأميركية إستير دوفلو، والأميركي مايكل كريمر، بالجائزة  في الاقتصاد لعام 2019، وذلك "لنهجهم التجريبي لتخفيف حدة الفقر في العالم".

وقالت الأكاديمية الملكية السويدية للعلوم، اليوم الاثنين، إن خبراء الاقتصاد بانيرجي ودوفلو وكريمر فازوا بجائزة نوبل للاقتصاد لعام 2019، لوضعهم نهجاً يهدف إلى تقليص الفقر على مستوى العالم.

وقالت الأكاديمية وفقاً لوكالة الأنباء الفرنسية، إن "الفائزين لهذا العام وضعوا نهجاً جديداً للحصول على أجوبة يعتدّ بها بشأن أفضل السبل لمكافحة الفقر على مستوى العالم".

وخلال العام الماضي، حصل الأميركيان "وليام دي. نوردهاوس" و"بول إم رومر" على العمل في مجال تغير المناخ والابتكار.

اقتصادي أميركي من أصل هندي

أبهيجيت بانيرجي من مواليد 21 فبراير (شباط) من العام 1961، وهو اقتصادي أميركي من أصل هندي، وهو حاليًا أستاذ الاقتصاد الدولي لمؤسسة فورد في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا.

"بانيرجي" هو مؤسس مشارك في عدد من مبادرات مكافحة الفقر، وعضو في اتحاد النظم المالية والفقر.

كان بانيرجي رئيسًا لمكتب البحوث في التحليل الاقتصادي للتنمية، وهو باحث مشارك في المكتب القومي للأبحاث الاقتصادية، وزميل باحث في مركز أبحاث السياسات الاقتصادية، وزميل باحث دولي في معهد كيل، وزميل في الأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم، وزميل في مجتمع الاقتصاد القياسي.

ثاني سيدة وأصغر عمراً بقائمة الفائزين

أما إستير دوفلو فهي من مواليد 25 أكتوبر (تشرين الأول) من العام 1972 في باريس. وهي اقتصادية فرنسية أميركية، ومؤسسة مشاركة في عدد من مبادرات مكافحة الفقر وأستاذة في الحد من الفقر والتنمية الاقتصادية في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وتعتبر "إستير دوفلو" هي ثاني سيدة والأصغر عمراً التي تمنح جائزة نوبل في قسم العلوم الاقتصادية. "دوفلو" هي باحثة مشاركة في المكتب القومي للأبحاث الاقتصادية، وتعمل في مجلس إدارة مكتب البحوث والتحليل الاقتصادي للتنمية (BREAD)، ومديرة برنامج اقتصاديات التنمية التابع لمركز أبحاث الاقتصاد والسياسة.

وتركز أبحاثها على قضايا الاقتصاد الجزئي في البلدان النامية، بما في ذلك اقتصاد الأسرة والتعليم والوصول إلى التمويل والصحة وتحليل السياسات. وكان عملها برفقة أبهيجيت بانيرجي، ديان كارلان، مايكل كريمر، جون ليست، وسندهيل موليناثان، مكّن من تطوير التجارب الميدانية باعتبارها منهجية مهمة لاكتشاف العلاقات السببية في الاقتصاد.

أما الثالث فهو مايكل كريمر، وهو اقتصادي وأستاذ جامعي أميركي، ولد في 12 نوفمبر (تشرين الثاني) من العام 1964.

ماذا تعرف عن جائزة "نوبل"؟

وتعرف جائزة نوبل رسمياً باسم "جائزة بنك السويد في العلوم الاقتصادية في ذكرى ألفرد نوبل" التي أُنشئت عام 1968 للاحتفال بذكرى مرور 300 عام على تأسيس بنك السويد.

وهي جائزة تذكارية في العلوم الاقتصادية أو رسمياً جائزة بنك السويد في العلوم الاقتصادية على ذكرى ألفريد نوبل. وهي جائزة تمنح للإنجازات المتميزة في حقل علوم الاقتصاد، وتعتبر الجائزة الأكثر مستوى في هذا المجال.

وهي بشكل مختصر باسم جائزة نوبل في الاقتصاد، وهي ليست رسميا واحدة من الخمس جوائز المسماة جوائز نوبل (في مجالات الفيزياء، الكيمياء، الطب، الأدب، والسلام) والتي قام ألفريد نوبل بتأسيسها في عام 1895. تم البدء بالعمل بجائزة نوبل للاقتصاد في عام 1968 في الذكرى 300 لتأسيس بنك السويد المركزي وهي ممولة من هذا البنك.