Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

مقتل 3 بحادثة إطلاق نار في لاس فيغاس الأميركية

لقي المسلح مصرعه أثناء الاشتباك مع الشرطة وأصيب رابع

أحد عناصر شرطة مدينة لاس فيغاس (أ ف ب)

أعلنت الشرطة الأميركية مقتل ثلاثة أشخاص في الأقل وإصابة رابع حالته حرجة برصاص مسلح أطلق النار داخل حرم جامعة نيفادا بمدينة لاس فيغاس (غرب الولايات المتحدة) أمس الأربعاء قبل أن يلقى مصرعه.

وقالت شرطة لاس فيغاس في منشور على منصة "إكس" إنه "وفقاً لمحققينا الموجودين في الموقع فإن ثلاثة ضحايا قضوا، وهناك رابع في حالة حرجة"، مشيرة إلى أن مطلق النار قضى أيضاً.

وأضاف كيفن مكماهيل من شرطة مدينة لاس فيغاس على وسائل التواصل الاجتماعي أن "التهديد للمجتمع انتهى. المشتبه فيه مات، ونعلم الآن أن هناك ثلاث ضحايا، لكن عدد الإصابات غير معروفة. وهذا العدد قد يتغير".

وقالت الشرطة إنها استجابت لمكالمات قرابة منتصف النهار (20,00 توقيت غرينتش)، مشيرة إلى أن عناصرها اشتبكوا مع مشتبه فيه في الحرم الجامعي، حيث سمع دوي إطلاق نار بموقعين في الأقل.

وأظهرت لقطات تلفزيونية معدات تابعة للشرطة تتحرك بينما يتم إجلاء عشرات الشباب.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وبعد ساعتين من الحادثة واصلت الجامعة التي تقع على بعد مسافة قصيرة من منطقة لاس فيغاس حض الناس على الاحتماء في أماكنهم، قائلة إن الشرطة تعمل على إخلاء كل مبنى على حدة.

وتوقفت الدراسة في الجامعات والمدارس المجاورة التي أغلقت أبوابها، بينما أعلنت إدارة الطيران الفيدرالية توقف الرحلات الجوية إلى مطار دولي قريب.

وكانت لاس فيغاس مسرحاً لإحدى أعنف حوادث إطلاق النار الجماعية على الإطلاق في الولايات المتحدة عندما أطلق مسلح النار خلال مهرجان موسيقي عام 2017 وقتل 60 شخصاً.

وشهدت الولايات المتحدة أكثر من 600 حادثة إطلاق نار جماعي هذا العام، وفقاً لمنظمة "أرشيف العنف المسلح" غير حكومية التي تعرف إطلاق النار الجماعي بأنه الحادثة التي تسجل فيها إصابة أو مقتل أربعة أشخاص أو أكثر.

اقرأ المزيد

المزيد من الأخبار