Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

قاتل فلويد يتعرض لـ22 طعنة في السجن

المتهم أخبر ضباط الحبس أنه كان سيقتل شوفين لو لم يستجيبوا بهذه السرعة

المدان بقتل فلويد الشرطي السابق ديريك شوفين تعرض لأكثر من 20 طعنة في محبسه (رويترز)

تعرض الشرطي السابق ديريك شوفين، المدان بقتل الأميركي الأسود جورج فلويد الذي تسبب مقتله في موجة احتجاج واسعة مناهضة للعنصرية في الولايات المتحدة، للطعن أكثر من 20 مرة بسكين على يد نزيل آخر في السجن، بحسب ما أعلن ممثلو ادعاء أميركيون أمس الجمعة، مع إعلان اتهامات بالشروع في القتل.

ففي الـ 25 من مايو (أيار) 2020، قضى الأميركي الأسود جورج فلويد الذي كان يبلغ 46 سنة اختناقاً في مينيابوليس بعدما ضغط الشرطي الأبيض بركبته نحو 10 دقائق على عنقه غير آبه بتدخل المارة المصدومين.

وبحسب مقطع مصور نشر على الإنترنت، أبقى ديريك شوفين ركبته على رقبة جورج فلويد، حتى بعدما فقد الرجل الأسود الوعي وأصبح نبضه خافتاً، وساعد شرطيان آخران في إبقائه مثبتاً إلى الأرض.

وفي الواقعة الجديدة الخاصة بطعن الضابط السابق شوفين في السجن، قال المشتبه فيه جون تورسكاك (52 سنة) للمحققين إن تاريخ هجومه خلال يوم التسوق الأميركي الشهير "بلاك فرايدي" كان يهدف إلى استحضار حركة "حياة السود مهمة" Black Lives Matter (تأسست عام 2013 رداً على تبرئة قاتل تريفون مارتن).

وبحسب الشكوى الجنائية "أخبر تورسكاك ضباط السجن أنه كان سيقتل (شوفين) لو لم يقوموا بالاستجابة بهذه السرعة".

وقال مكتب المدعي العام الأميركي في توسون إنه وجه تهماً إلى تورسكاك بمحاولة القتل والاعتداء بقصد ارتكاب جريمة قتل والاعتداء بسلاح خطر والاعتداء الذي أدى إلى إصابة جسدية خطرة.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأكد المكتب في بيان "قام تورسكاك بطعن نزيل آخر (...) دين في وقت سابق بجرائم فيدرالية في منطقة أخرى نحو 22 مرة بسكين بدائي".

ولم يذكر البيان ولا الشكوى الجنائية اسم شوفين، بينما أكد مصدر رسمي لوكالة الصحافة الفرنسية أنه العنصر السابق في شرطة مينيابوليس.

ولم تتوافر معلومات حول حال شوفين الصحية.

ودان قضاء مينيسوتا شوفين بتهمة القتل بعد محاكمة كانت محط اهتمام عام 2021 وحكم عليه بالسجن 22 عاماً ونصف العام.

ورفضت المحكمة العليا في الولايات المتحدة الشهر الماضي استئنافاً قدمه شوفين ضد هذه الإدانة.

وطلب الشرطي السابق إلغاء الحكم باعتبار أن التغطية الإعلامية الواسعة للملف وأخطار اندلاع أعمال شغب حرمته من محاكمة "عادلة".

وأثار مقتل جورج فلويد تظاهرات كبرى في الولايات المتحدة ومختلف أنحاء العالم تحت شعار "حياة السود مهمة".

المزيد من الأخبار