Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

غوارديولا يثير أزمة العشب الاصطناعي في دوري أبطال أوروبا

يخشى مدرب مانشستر سيتي من إصابة لاعبيه قبل "ديربي" الدوري الإنجليزي

بيب غوارديولا المدير الفني لنادي مانشستر سيتي الإنجليزي يشرف على تدريب فريقه قبل مواجهة يونغ بويز السويسري في دوري أبطال أوروبا (أ ف ب)

أبدى المدير الفني لنادي مانشستر سيتي الإنجليزي، بيب غوارديولا، عدم رضاه عن خوض فريقه مباراة أمام يونغ بويز السويسري، مساء اليوم الأربعاء، باستاد "سويس وانكدورف" ضمن الجولة الثالثة من دور المجموعات ببطولة دوري أبطال أوروبا، حيث يعارض المدرب الإسباني فكرة اللعب على ملاعب بعشب اصطناعي (الأرضيات البلاستيكية).

واستعان غوارديولا (52 سنة) بانتقادات سابقة لعشب ملعب "وانكدروف" من أندية مختلفة من بينها الجار الإنجليزي مانشستر يونايتد الذي واجه الفريق السويسري في مدينة برن، ضمن منافسات الجولة الأولى بالمجموعة السادسة من دوري أبطال أوروبا في نسخة (2021 - 2022).

وبدا أن مخاوف غوارديولا لا تتعلق فقط بأن تغيير نوع العشب سيؤثر في أداء فريقه في المباراة بل أن الأمر يتعلق أيضاً بالأخطار المحتملة لإصابات اللاعبين قبل "ديربي مانشستر" المرتقب يوم الأحد المقل في استاد "أولد ترافورد" معقل الغريم مان يونايتد، ضمن الجولة الـ10 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

ويدخل مانشستر سيتي المباراة متصدراً المجموعة السابعة برصيد ست نقاط بعد تحقيق الفوز على لايبزيغ الألماني وسرفينا زفيزدا الصربي في أول جولتين، بينما يتذيل الفريق السويسري المجموعة برصيد نقطة واحدة بعد الخسارة من لايبزيغ والتعادل مع سرفينا زفيزدا.

أزمة العشب

وقال غوارديولا عند مناقشة تأثير العشب الاصطناعي على فريقه "بالطبع العشب الطبيعي أفضل لأن 99.9 بالمئة من الفرق التي تلعب على مستوى عالٍ تفعل ذلك، وإلا فإن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) و(فيفا) سيقرران اللعب على ملاعب اصطناعية، هذا أمر منطقي".

ولا تعد مخاوف غوارديولا من العشب الاصطناعي جديدة أو تخصه وحده حيث يمكن اعتبار الانتقادات التي توجه للعشب الاصطناعي حالة عامة على رغم تضارب الأبحاث والأدلة التي تربط لعب كرة القدم على العشب الاصطناعي بتزايد إصابات اللاعبين.

وتوصلت دراسات أوروبية صادمة اعتمدت على تحليل لأرقام تخص إصابات أوتار الركبة إلى أن الإصابات تزيد احتمالية حدوثها على العشب الطبيعي بنسبة 50 في المئة عنها على العشب الاصطناعي في جميع الرياضات الميدانية.

وخلصت دراسة أخرى إلى أن خطر الإصابة لكل من لاعبي فئة النخبة من الذكور والإناث، لا يتغير بشكل كبير عند لعب كرة القدم على أسطح العشب الاصطناعي من الجيل الثالث مقارنة باللعب على العشب الطبيعي.

ووجدت دراسة جماعية بأثر رجعي أن لعب كرة القدم على العشب الاصطناعي كان مرتبطاً بزيادة خطر الإصابة بالكسر الإجهادي في مشط القدم، وزادت الأخطار بما يصل إلى ثلاث مرات بالنسبة للاعبين الذين لعبوا على العشب الاصطناعي بنسبة تزيد على 80 في المئة من إجمالي الوقت مقارنة بالأخطار بالنسبة للاعبين الذين لعبوا عليه بنسبة تصل إلى 20 في المئة فقط.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

تدريب استثنائي

ولإعداد فريقه لما اعتبره غوارديولا تحدياً صعباً على الملعب الاصطناعي في برن، اتخذ المدرب الفائز بالثلاثية التاريخية في الموسم الماضي، خطوة غير اعتيادية بعقد التدريب الرئيس لفريقه في ملعب المباراة بدلاً من التقليد المعتاد لفريق سيتي بخوض المران الرئيس في ملعبه ثم السفر إلى ملعب المواجهة قبل ساعات قليلة منها.

وأوضح غوارديولا "هذا استثناء، أي فريق يلعب هنا ليس معتاداً على ذلك، إنه يناسب الدوري السويسري، وفي دوري أبطال أوروبا يتعين على الفرق التي تأتي إلى هنا أن تتكيف مع الملعب، وإذا سمح الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بلعب المباريات هنا، هذا لأنه في حالة جيدة".

عودة غريليش

وكان اختيار غوارديولا لجناح فريقه الهجومي جاك غريليش موضوع نقاش بين مشجعي مانشستر سيتي ونقاد كرة القدم منذ عودته من الإصابة، وكانت هناك تكهنات حول ما إذا كان مستوى الوافد الجديد جيريمي دوكو يؤهله لاقتناص مركز النجم الإنجليزي.

وتحدث غوارديولا عن الأمر قائلاً "ليس لديّ أي شك في جاك وجودته، نحن بحاجة إليه، لا يمكننا الانتظار حتى ستعيد مستواه، لذلك عليه أن يتدرب ويستمر وبالتأكيد سيصل".

وألمح غوارديولا إلى أن غريليش قد يحتاج إلى مزيد من الوقت للوصول إلى مستواه السابق واستعادة مركزه في التشكيلة الأساسية للفريق.

الإخوة الأعداء

واعترف غوارديولا بالمنافسة بين لاعبين مثل غريليش ودوكو، مشدداً على ضرورة قتال اللاعبين من أجل مراكزهم.

ووصف النظام الفريد لفريقه الذي يحث اللاعبين على التنافس كل أسبوع من أجل ضمان مركز في المباريات قائلاً "إنه أمر غريب، أنتم متنافسون وأعداء خلال الأسبوع ثم تصبحون إخوة في نهاية الأسبوع".

اقرأ المزيد

المزيد من رياضة