بعد اتهام محمد صلاح بالتقاعس... عمرو أديب يهاجم الجماهير

الإعلامي المصري يصف الجمهور بقلة الأصل... والأخير يرد عليه بالسخرية

الإعلامي المصري عمرو أديب يدخل على خط الأزمة بين الجمهور ومحمد صلاح (الحساب الرسمي له على فيسبوك)

جماهير كرة القدم دائما تغضب لأي إخفاق كروي، وتسعد من أي هدف أو لعبة جيدة، ويبدو أن بطولة الأمم الأفريقية كانت سببا واضحا لأن ينقلب قطاع كبير من الجمهور على اللاعب المصري المحترف في ليفربول الإنجليزي محمد صلاح الملقب بفخر العرب، حيث اتهمه الكثيرون بالإخفاق في تحقيق البطولة والخروج المبكر من دور الـ16 بهزيمة أمام جنوب أفريقيا بهدف نظيف، وحمّل الجمهور صلاح عبء الهزيمة، إضافة إلى اتهامه بالتقاعس وعدم الجدية في اللعب، مما جعل البعض ينادي بنزع لقب فخر العرب عنه، بعدما أطلقه آخرون بالفعل على اللاعب الجزائري رياض محرز نجم منتخب الجزائر الذي ينافس في المباراة النهائية يوم الجمعة المقبل أمام السنغال.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

أديب يدخل على خط الأزمة

واستفز موقف بعض الجماهير الغاضبة ضد محمد صلاح الكثيرين من محبيه وعشاقه، ومنهم الإعلامي المصري عمرو أديب، الذي شن هجوما شرسا على منتقدي صلاح والراغبين في نزع اللقب عنه، وكتب تغريده على صفحته الرسمية بتويتر انتقد "قلة أصل الجماهير"، حسب قوله.

وأثارت التغريدة ردود فعل عنيفة، وشن بعض المغردين حملة ساخرة على أديب واتهموه بإهانة الجمهور، ورفض أديب التعليق على الساخرين منه، والمتهمين إياه بتجميل صورة محمد صلاح، ولم يحذف التغريدة رغم الهجوم الشديد.

 

أسباب الغضب من مو صلاح

وبرر البعض احتقان الجمهور من محمد صلاح لعدة أسباب منها اتهامه بالدفاع عن لاعب المنتخب عمرو وردة، الذي اتهمته أكثر من فتاة بالتحرش بها، وتم إصدار قرار من اتحاد الكرة بإيقافه، لكن تم التراجع بعدها بساعات، وتردد أن صلاح هو من دافع عن صديقه وتسبب في عودته إلى المنتخب دون عقاب، وهو ما أثار غضب البعض ضد صلاح رغم عدم ثبوت الادعاء عليه، لكن آخرين استدلوا على تورط صلاح بالدفاع عن وردة بتغريدة كتبها أثناء الأزمة، طالب فيها باحترام المرأة لكن في نفس الوقت عدم إعدام المخطئ ومنحه فرصه ثانية، وربطوا التغريدة بقرار عودة وردة إلى المنتخب وإلغاء قرار الاستبعاد.

 

 

وفي وقت لاحق انتشرت شائعات أخرى تفيد بأن صلاح قبل المباراة الختامية زار اللاعب راموس الذي تسبب من قبل في إصابته قبل مباريات كأس العالم العام الماضي.

وكان راموس في زيارة إلى مدينة الغردقة المصرية بصحبة زوجته وأولاده، وقيل إن صلاح لم يحضر المران الأخير لأنه مريض ومصاب بنزلة برد، بينما أكد البعض أنه كان في هذه الأثناء زار راموس بالغردقة، وعلى الرغم من انتشار كل هذه الإشاعات فإن مصادر قريبة من صلاح نفت كل ما تردد بشكل قاطع، وأكد بعض أعضاء اتحاد الكرة المصرية أن صلاح كان مريضاً بالفعل، وكل ما يثار حوله سببه محاولة النيل من شعبيته أمام الجمهور المصري.

المزيد من رياضة