Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

أقدم سلحفاة في العالم تحتفل بعيد ميلادها الـ190

جوناثان يحظى بـ"كعكة ميلاد" مصنوعة من الفاكهة والخضار المفضلة لديه

احتفل أقدم حيوان بري في العالم بعيد ميلاده الـ190 بعدما عاصر حربين عالميتين والحرب الأهلية الأميركية وانهيار الاتحاد السوفياتي وانتفاضات القرن العشرين التي لا حصر لها.

واستمرت الاحتفالات التي أُقيمت على شرف سلحفاة سيشيل العملاقة، جوناثان، في جزيرة سانت هيلينا، الواقعة جنوب المحيط الأطلسي والتابعة لبريطانيا، والتي كانت موطنه لجزءٍ كبير من حياته، أسبوعاً كاملاً.

ومن المعتقد بحسب قياسات قشرتها الخارجية أن جوناثان قد وُلد في حدود عام 1832، وقضى ما يقرب من 50 عاماً في سيشيل قبل أن يتم إحضاره إلى سانت هيلينا عام 1882 كهدية للحاكم السير ويليام غراي -ويلسون.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وفي الـ"بلانتيشن هاوس"، المقر الرئيسي للحاكم، مكث الشيلوني البالغ وزنه 440 رطلاً معظم سنوات عمره. وقد جرت العادة هناك إقامة احتفالات بعيد ميلاده تمتد على مدار أسبوع.

ويوم الأحد، نظمت الجزيرة "فعاليةً كبرى" لتكريم جوناثان ومنح الناس فرصة الحصول على طوابع وتذكارات تُخلد أهميته.

كما قدمت لصاحب العيد "كعكة ميلاد" مصنوعة من الأطعمة الأحب إلى قلبه، كالجزر والخس والخيار والإجاص والتفاح.

ونشرت إدارة السياحة في الجزيرة صوراً لجوناثان وهو يستمتع بكعكته المُعدة من الخضار والفاكهة.

وكان جو هولينز، الطبيب البيطري الذي يعتني بجوناثان، قد صرح في وقتٍ سابق من هذا العام عن اشتباهه في أن يكون هذا الأخير أكبر من عمره المقدر، "وهذا أمر لا يُمكن أن نتأكد منه أبداً"، على حد تعبيره.

ففي إحدى الصور التي التُقطت له بين عامي 1882 و1886، يظهر جوناثان وهو يرعى في فناء الـ"بلانتيشن هاوس" حيث تم تقديمه إلى حاكم سانت هيلينا كهدية.

وتعليقاً على هذه الصورة، قال السيد هولينز لـ"اندبندنت"، "درج العالم قديماً تقديم (السلاحف) على سبيل هدية دبلوماسية، هذا إن لم يُصر إلى تناولها أولاً".

وأشار السيد هولينز أن طواقم السفن كانت تصطاد السلاحف لأنها قابلة للتكديس ولا تحتاج إلى ماء أو غذاء لأيام، مضيفاً "يبدو أن طعمها كان لذيذاً جداً".

إلى ذلك، أكد السيد هولينز الذي يبلغ من العمر 64 سنة أنه "يستمتع برعاية" السلحفاة العملاقة النادرة التي تكبره بـ126 سنة، وهو على هذه الحال منذ 13 سنة.

وكان الرقم القياسي السابق لأكبر سلحفاة معمرة تحمله السلحفاة المشعة توي ماليلا التي أُهديت لعائلة تونغا المالكة عام 1777 وتوفيت عام 1965 عن عمرٍ يناهز 188 عاماً، وفقاً لموسوعة "غينيس للأرقام القياسية".

© The Independent

اقرأ المزيد

المزيد من منوعات