Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

سياسة بيع النجوم تقود أياكس الهولندي إلى خسارة تاريخية

خلال الصيف الماضي خرج 17 لاعباً من عملاق أمستردام مقابل 216 مليون يورو

تلقى أياكس الهولندي هزيمة كارثية من نابولي الإيطالي بنتيجة 6-1 في دوري أبطال أوروبا (أ ف ب)

تعرض نادي أياكس أمستردام بطل هولندا لأكبر هزيمة في تاريخ مشاركاته ببطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، حيث خسر من نابولي الإيطالي بنتيجة (6-1)، الثلاثاء الرابع من أكتوبر (تشرين الأول)، ضمن مباريات الجولة الثالثة من دور المجموعات.

ولم يسبق للبطل الهولندي تلقي أكثر من أربعة أهداف خلال مباراة واحدة في بطولة النخبة الأوروبية، وكانت أكبر هزائمه بنتيجة (4-0) على يد بايرن ميونيخ الألماني في نسخة 2004-2005، وبالنتيجة نفسها أمام ريال مدريد الإسباني في نسخة 2010-2011، ومرة ثالثة أمام برشلونة الإسباني في موسم 2013-2014.

ويبدو أن هناك حالة إجماع داخل فريق أياكس على أن سياسة بيع النجوم التي تتبعها إدارة النادي هي السبب وراء هذه الهزيمة التاريخية.

وخلال الصيف الماضي خرج 17 لاعباً من أياكس ما بين لاعبين تم بيعهم مقابل 216 مليون يورو، وآخرين في رحلات إعارة وغيرهم رحلوا مجاناً بعد نهاية عقودهم، بينما أنفق النادي 1058 ملايين يورو لضم لاعبين جدد في محاولة لإعادة بناء الفريق.

واستحوذ مانشستر يونايتد الإنجليزي على نصيب الأسد من نجوم أياكس حيث ضم الجناح الأيمن البرازيلي أنتوني مقابل 95 مليون يورو، وقلب الدفاع الأرجنتيني ليساندرو مارتينيز مقابل 57 مليون يورو.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وانتقل هداف الفريق السابق، الإيفواري سيباستيان هالير إلى بوروسيا دورتموند الألماني نظير 31 مليون يورو، وتعاقد بايرن ميونيخ الألماني مع ريان غرافنبرخ مقابل 18.5 مليون يورو، وضم الظهير الأيمن المغربي الدولي نصير مزراوي مجاناً بعد نهاية عقده، فيما انتقل الظهير الأرجنتيني نيكولاس تاليافيكو إلى ليون الفرنسي، ورحل الحارس الكاميروني أندريه أونانا إلى إنتر ميلان الإيطالي في صفقة انتقال حر.

وقال ألفريد شرودر، المدير الفني لأياكس إن فريقه واجه صعوبات شديدة بعد انتقال لاعبين مثل أنتونيو وليساندرو مارتينيز وغرافنبرخ وهالير خلال الصيف المنقضي.

وجمع أياكس ثلاث نقاط من أول ثلاث جولات في دور المجموعات بدوري الأبطال، ومن ثم أصبح يواجه خطر الخروج من البطولة مبكراً وعدم الظهور في مراحل خروج المغلوب، وأضاف شرودر، "خلال الأسابيع الأخيرة لم نحقق أي تقدم على مستوى أدائنا، لكن كل ما يمكننا القيام به هو الحديث عن كيفية إمكان التحسن".

وكانت الهزيمة هي ثالث خسارة لأياكس في أربع مباريات في جميع المنافسات أيضاً.

وأردف المدرب، "بالتأكيد لم أتوقع ذلك، هذه لطمة لنا جميعاً، هذا مؤكد، نابولي فريق رائع كله ثقة بالنفس، لا يتوفر لنا هذا في الوقت الحالي".

"اهتزت شباكنا بسهولة كبيرة وهذا لا يليق بأياكس".

وقال قائد الفريق تاديتش الذي طرد خلال المباراة وسيغيب جراء ذلك عن لقاء العودة في نابولي، "لدينا سبعة أو حتى ثمانية لاعبين جدد في الفريق، الأمور تصبح أكثر صعوبة بعض الشيء عندما تفقد عدداً كبيراً من اللاعبين بهذا الشكل".

"عند ذلك تكون بحاجة لمزيد من المباريات لاستعادة إيقاع الفريق".

المزيد من رياضة