Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

ألمانيا تتجه لاستضافة الأولمبياد

أخفق العملاق الأوروبي في مساعي تنظيم الألعاب الصيفية أو الشتوية منذ تنظيم آخر نسخة في 1972

شعار اللجنة الأولمبية الدولية (رويترز)

قال مسؤول بارز، اليوم الأربعاء، إن ألمانيا تدرس التقدم بعرض لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية بعد نجاح بطولة دولية في العاصمة ميونيخ تضم تسع رياضات وتقام في العديد من الملاعب التي بنيت خصيصاً لدورة الألعاب الأولمبية الصيفية 1972.

وتستضيف عاصمة إقليم بافاريا بطولة أوروبا بين 11 و21 أغسطس (آب) وتدفقت حشود كبيرة على عدة أماكن من بينها الملعب الأولمبي وقاعة رودي سيدلماير والمركز الأولمبي لسباقات القوارب لحضور المنافسات في العديد من الرياضات بما في ذلك ألعاب القوى والدراجات والجمباز والتجديف.

وقال توماس فايكرت رئيس اللجنة الأولمبية الألمانية في تصريحات تلفزيونية "أعتقد أن بوسعنا تنظيم الألعاب الأولمبية بتكلفة معقولة، البطولة المقامة حالياً تجربة رائعة حيث تضم تسع رياضات ويمكننا البناء على هذا النجاح".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وتم بالفعل إعلان منظمي دورات الألعاب الصيفية حتى 2032، ومع الجهود التي تبذلها اللجنة الأولمبية الدولية لتقليل التكلفة على المدن الراغبة في تنظيم الألعاب الأمر الذي دفع العديد منها للإحجام عن تقديم عروض استضافة، تمتلك ألمانيا خبرة كبيرة تعود إلى 50 عاماً مضت وهو ما قد يمنحها أفضلية في حال قررت استضافة نسخة 2036.

وأخفقت ألمانيا مراراً وتكراراً في مسعاها لتنظيم الألعاب الأولمبية الصيفية أو الشتوية منذ تنظيمها آخر نسخة في 1972.

وقال فايكرت "ندرس استضافة الألعاب الأولمبية في ألمانيا سواء الصيفية أو الشتوية، نفكر ملياً في ذلك لكننا نستطلع أولاً آراء المسؤولين، وسنسعى للوصول إلى إطار زمني خلال اجتماع الجمعية العمومية في ديسمبر (كانون الأول)".

وتم إعلان المدن المستضيفة لدورة الألعاب الشتوية حتى 2026 بينما تعد مدينة سابورو اليابانية مرشحة بقوة لتنظيم نسخة 2030.

المزيد من رياضة