Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

بريطانيا تطالب مواطنيها بالتخلص من أوراق نقدية بقيمة 17.7 مليار دولار

بنك إنجلترا أعلن سحب العملة من فئتي 20 و50 جنيهاً بعد 30 سبتمبر 2022 لطباعة أخرى صديقة للبيئة

المركزي البريطاني أعلن سحب الأوراق النقدية من فئتي 20 و50 لطباعة أوراق جديدة صديقة للبيئة (بنك إنجلترا)

قال بنك إنجلترا إن الأشخاص الذين يمتلكون 14.5 مليار جنيه إسترليني (17.7 مليار دولار) من الأوراق النقدية القديمة لديهم 100 يوم فقط لإنفاقها أو إيداعها قبل أن تصبح عديمة القيمة. وأشار البنك المركزي البريطاني في بيان نشر على موقعه، إلى أن نحو 477 مليوناً من الأوراق النقدية المتبقية في بريطانيا، المطبوعة على الورق، لا تزال في أيدي الجمهور، لكنها ستتوقف عن الظهور. 

وبحسب ما نشر على موقعه، سيسحب البنك من خلال مناقصة قانونية، الورقتين من فئتي 20 و50 جنيهاً إسترلينياً بعد 30 سبتمبر (أيلول) 2022. وبعد هذا التاريخ، لن تكون الأوراق النقدية من الفئتين ذات قيمة. وحث بنك إنجلترا أي شخص لا يزال لديه هذه الفئة من الأوراق النقدية استخدامها أو إيداعها في مصرفه أو أي مكتب بريد خلال المئة يوم المقبلة. 

أضاف البنك، "لقد مر عام واحد أيضاً منذ أن أصدرنا الورقة النقدية المصنوعة من البوليمر والبالغة 50 جنيهاً إسترلينياً (61.2 دولار) وتصور العالم آلان تورينج، في عيد ميلاده الـ109. مع طباعة جميع الفئات النقدية الورقية من فئة خمسة جنيهات إسترلينية (6.1 دولار) وعشرة جنيهات إسترلينية (12.2 دولار) و20 جنيهاً إسترلينياً (24.4 دولار) و50 جنيهاً إسترلينياً (61.2 دولار) من البوليمر (مادة بلاستيكية صديقة للبيئة)". 

وتابع البنك، "في حين أن غالبية الأوراق النقدية المتداولة من فئة 20 و50 جنيهاً إسترلينياً استبدلت بها إصدارات بوليمر جديدة، ولا يزال هناك ما يزيد على ستة مليارات جنيه إسترليني (7.3 مليار دولار) من الأوراق بقيمة 20 جنيهاً إسترلينياً، وهناك أكثر من ثمانية مليارات جنيه إسترليني (9.8 مليار دولار) من الأوراق النقدية بقيمة 50 جنيهاً إسترلينياً، طبع عليها صورة الاقتصادي آدم سميث، وأكثر من 300 مليون عملة ورقية بقيمة 20 جنيهاً إسترلينياً، و160 مليوناً عملة ورقية بقيمة 50 جنيهاً، طبع عليها صورة المهندس بولتون ووات".

وفي حديثها قبل الموعد، قالت رئيسة الحسابات في بنك إنجلترا، سارة جون، "كان تغيير الأوراق النقدية لدينا من الورق إلى البوليمر خلال السنوات الأخيرة تطوراً مهماً، لأنه يجعل تزويرها أكثر صعوبة، ويعني أنها أكثر ديمومة. وتم الآن إخراج غالبية الأوراق النقدية الورقية القديمة من التداول، لكن لا يزال عدد كبير منها في الاقتصاد، لذلك نطلب من الجميع التحقق مما إذا كان لديك أي منها في المنزل. لمدة 100 يوم مقبلة، لا يزال من الممكن استخدامها أو إيداعها في مصرفك بالطريقة العادية". 

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وكان قد بدأ سحب الأوراق النقدية فئة 20 جنيهاً إسترلينياً من التداول في 20 فبراير (شباط) 2020، عندما دخل البوليمر في التداول، بينما بدأ سحب الأوراق النقدية من فئة 50 جنيهاً في 23 يونيو (حزيران) 2021.

وستسحب الأوراق النقدية من فئة 20 و50 جنيهاً إسترلينياً الصادرة عن بنك كليديسديل ورويال بانك أوف سكوتلاند، وبانك أوف سكوتلاند بعد 30 سبتمبر 2022، وقد نصحت سلطات الإصدار تجار التجزئة والجمهور بإنفاق أو إيداع هذه الأوراق النقدية بحلول ذلك التاريخ أيضاً. وكذلك ستسحب تلك الأوراق الصادرة من بانك أوف إيرلندا (المملكة المتحدة).