Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

وثيقة وبيانات: ناقلة تصل المياه الفنزويلية لتفريغ نفط إيراني

تحتاج الدولة الواقعة في أميركا الجنوبية بشكل عاجل إلى زيادة إنتاج الوقود لتجنب أزمة أخرى في البنزين والديزل

وسعت إيران وفنزويلا أخيراً اتفاق مقايضة تم توقيعه العام الماضي (رويترز)

أظهر تقرير شحن، الاثنين، وبيانات لتتبع السفن أن ناقلة تحمل نحو مليون برميل من النفط الخام الإيراني الثقيل وصلت في الأيام الأخيرة إلى المياه الفنزويلية لتسليمها إلى أكبر مصفاة في البلاد، بحسب ما نقلت وكالة "رويترز".

ووسعت إيران وفنزويلا أخيراً، اتفاق مقايضة تم توقيعه العام الماضي، أضاف إمدادات الخام الإيراني الثقيل إلى مصفاة "إل باليتو" الفنزويلية ومركز "باراجوانا" للتكرير، ضمن جهود لتجديد منشآت متهالكة.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وتحتاج الدولة الواقعة في أميركا الجنوبية بشكل عاجل إلى زيادة إنتاج الوقود لتجنب أزمة أخرى في البنزين والديزل مثل تلك التي شهدتها في السنوات الأخيرة.

وأظهرت الوثيقة أن الناقلة "سيلفيا1" التي ترفع العلم الإيراني، والتي تملكها وتديرها شركة الناقلات الوطنية الإيرانية، وصلت الأحد، إلى منطقة رسو بالقرب من ميناء أمواي الفنزويلي، الذي يخدم مصفاة التكرير التي تبلغ طاقتها 645 ألف برميل يومياً.

وقبل أيام، شوهدت السفينة في صور الأقمار الصناعية بالقرب من أكبر ميناء في فنزويلا، مرفأ خوسيه، وفقاً لخدمة "تانكر تراكرز دوت كوم" لتتبع حركة السفن.

وغادرت السفينة في أوائل أبريل (نيسان) من خورفكان، على خليج عمان، وأغلقت جهاز الإرسال والاستقبال الخاص بها عند إبحارها بالقرب من رأس الرجاء الصالح باتجاه المحيط الأطلسي، وفقاً لبيانات "رفينيتيف أيكون".

المزيد من البترول والغاز