Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

بالتفاصيل... كواليس عودة شريهان إلى الأضواء

وصفت النجمة المسرحية بأنها "عمل شاق" وتمنّت أن تنال إعجاب الجمهور

تعود الفنانة المصرية شريهان للأضواء بعد غياب طويل (الحساب الرسمي لشريهان على تويتر)

بعد غياب نحو 19 عاماً، تعود النجمة المصرية شريهان إلى الأضواء بمسرحية "كوكو شانيل"، التي ستعرض عبر منصة "شاهد" حصرياً، ومن إنتاج شركة العدل غروب وبرعاية هيئة الترفيه السعودية.

مسرحية موسيقية

وتتناول المسرحية في قالب استعراضي حياة أيقونة الموضة الفرنسية كوكو شانيل، وكتب السيناريو والحوار والأغاني مدحت العدل، ومن إخراج هادي الباجوري، وصمم الملابس الاستعراضية اللبناني فؤاد سركيس، الذي اختارته شريهان بنفسها، وتجاوز عدد الفساتين التي صوّرت بها المسرحية مئة فستان.

ووصف الباجوري المسرحية بأنها "موسيقية تضاهي في مستواها مسرحيات برودواي".

ويشارك في المسرحية عدد كبير من الفنانين، على رأسهم ياسمين رئيس وإنجي وجدان، إلى جانب الممثلين الشباب بعدد من الورش التمثيلية.

عودة النجمة

وكتبت شريهان، عبر حسابها على "تويتر"، "‏عمل شاق. أتمنى أن ينال إعجاب الجمهور".

وقال المنتج جمال العدل، في تصريحات إلى "اندبندنت عربية"، "عودة نجمة كبيرة بحجم شريهان تمثّل إضافة كبيرة إلى العمل الفني لما لها من تاريخ مهم. هي محبوبة من كل فئات المجتمع، وتاريخها لا يقبل النقاش، والجميع يجمع على حب شريهان ممثلة من العيار الثقيل، ونجمة شاملة في الاستعراض أيضاً".

وأضاف العدل، "منذ فترة طويلة، كنت أخطط لعودة شريهان، وحاولت إقناعها مراراً وتكراراً حتى استطعت إقناعها بالعودة، وهي لم تكُن ترفض العودة في حد ذاتها، لكن كانت لها شروط فنية، وقد وافقت على كل شروطها، لأنها منطقية، فهي نجمة كبيرة من حقها ضمان أن العمل سيناسبها، وستتحقق فيه كل المواصفات التي تريدها".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

موهبة نادرة

وقال الناقد طارق الشناوي إنه من أشد المتحمسين لرجوع الفنانة شريهان ومتفائل، خصوصاً أن "موهبتها نادرة وهي فنانة عاقلة وذكية"، وأضاف، "أعرف شريهان جيداً ومدى حرصها ودقتها، لذلك أثق أنها لن تغامر بقيمتها وتاريخها الكبير".

وتابع، "أعرف أيضاً أنها رفضت مئات العروض منذ سنوات، لأنها تعلم قدر نفسها، ولم تخضع لضغوط أو مغريات، ولذلك لم تجازف أبداً في ما مضى، وهذا يؤكد بالمنطق أن العمل الذي ستعود به على مستوى فني عالٍ، كما أثق أنها اختارت الموعد الأفضل للعودة، عموماً الجميع مترقب عودتها بشغف سواء من عاصر جيلها وتاريخها أو من الجيل الجديد، الذي له ذوق مختلف وثقافة مختلفة".

وفي رمضان الماضي، ظهرت شريهان للمرة الأولى بعد غياب في إعلان تجاري لإحدى شركات الاتصالات، الذي كان مفاجأة كبيرة لجمهورها من جيل الثمانينيات.

وخلال الإعلان، روت النجمة المصرية قصة غيابها بأدائها عدداً من الحركات الاستعراضية التي أظهرت حفاظها على رشاقتها ولياقتها.

واستقبل الجمهور الإعلان بترحاب، وحقق نجاحاً، واعتبر البعض أن هذا الظهور بمثابة اختبار حقيقي للجمهور، ووسيلة لجسّ النبض لعودة شيريهان.

وكانت آخر مشاركة لها في عمل فني في فيلم "العشق والدم" مع الفنان المصري فاروق الفيشاوي عام 2002.

المزيد من فنون