Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

نساء يتظاهرن في الخرطوم للمطالبة بإصلاح القوانين

المطالبة باعتماد مرجعية المواثيق والمعاهدات الدولية المتعلقة بالمساواة النوعية في كافة التعديلات

شاركت آلاف النساء في التظاهرات التي اندلعت ضد نظام البشير عام 2018 (رويترز)

تظاهرت مئات النساء الخميس في العاصمة السودانية الخرطوم للمطالبة بإصلاح القوانين التي كان يفرضها نظام الرئيس السوداني السابق عمر البشير، وذلك بعد عامين من الإطاحة به اثر احتجاجات شعبية.

وسارت مئات النساء في وسط العاصمة الخرطوم وهن يحملن لافتات كتب عليها "لا للقوانين التمييزية ضد المرأة" و"ضد الفكر الظلامي الذي يستهدف النساء والفتيات" و"حماية النساء في مناطق النزاعات".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال تحالف المنظمات النسوية الذي دعا إلى التظاهر في مذكرة سلمها لمكتب رئيس الوزراء ووزير العدل، "ندعو الحكومة التي أتت على أجساد وأرواح ودماء بنات وأبناء الشعب السوداني، أن تظهر القوة والقدرة على اتخاذ القرار وأن تتحلى بالشجاعة وتمضي في تمدين الدولة السودانية".

وحثّ البيان على إلغاء القوانين التي تميز بين المواطنين واعتماد "مرجعية المواثيق والمعاهدات الدولية المتعلقة بالمساواة النوعية في كافة التعديلات والإصلاحات القانونية والسياسية".

وتتولى الحكم في السودان حالياً سلطة انتقالية لثلاث سنوات تجري بعدها انتخابات عامة.

وأطاح الجيش السوداني البشير في أبريل (نيسان) 2019 عقب احتجاجات شعبية استمرت أشهراً.

وشاركت النساء بصورة كبيرة في الاحتجاجات، بخاصة بسبب قوانين كانت موجهة ضدهن.

المزيد من العالم العربي