Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

حادث مأساوي يودي بحياة والد حارس مرمى ليفربول

خوسيه أغوستينو بيكر غرق بعد أن ذهب للسباحة في ممتلكاته بجنوب البرازيل

أليسون بيكر حارس مرمى ليفربول الإنجليزي (رويترز)

تلقت أسرة حارس مرمى ليفربول أليسون بيكر التعازي في وفاة والده إثر حادث مأساوي في البرازيل.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن خوسيه أغوستينو بيكر، البالغ من العمر 57 عاماً، قد غرق، بعد أن ذهب للسباحة في ممتلكاته في مدينة لافراس دو سول، جنوب البلاد.

وأكدت الشرطة العثور على جثة الرجل مساء الأربعاء، 24 فبراير (شباط)، وأنه لا توجد شبهة جنائية في الحادث.

وقال نادي فلومينينسي البرازيلي عبر وسائل التواصل الاجتماعي، إنه يشعر بأسف شديد لوفاة خوسيه، إذ إن شقيق أليسون يلعب في مركز حراسة المرمى بنادي فلومينينسي.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

كما قدم نادي إنترناسيونال تعازيه للأسرة، إذ لعب له كل من أليسون وشقيقه مورييل.

وقال ليفربول في بيان في وقت لاحق "نشعر بحزن عميق للوفاة المأساوية لوالد أليسون بيكر، خوسيه، في البرازيل يوم الأربعاء، والجميع في النادي مع أليسون وعائلة بيكر في هذا الوقت الحزين والصعب بشكل لا يصدق".

وطالب النادي وسائل الإعلام باحترام خصوصية أليسون وعائلته خلال هذا الوقت.

ولجأ زميلا أليسون في الفريق، أدريان وفيرجيل فان دايك، إلى "إنستغرام" للتعبير عن دعمهما له، وكتبا "نحن جميعاً معكم".

ولعب أليسون، البالغ من العمر 28 عاماً، في إنترناسيونال بين عامي 2013 و2016، قبل أن ينضم إلى روما، ثم غادر بعد موسمين لينضم إلى ليفربول.

أليسون، الذي كان أساسياً مع منتخب بلاده في مونديال 2018، فاز بدوري أبطال أوروبا والدوري الإنجليزي مع ليفربول.

أ ب

 

المزيد من رياضة