Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

الطلب العالمي على النفط يظهر اتجاهات إيجابية

السوق قد تتعافى تماماً أوائل العام المقبل

سجلت أسعار النفط أعلى مستوى في 13 شهراً في بداية تعاملات جلسة الخميس (رويترز)

واصلت أسعار النفط تراجعها نزولاً من أعلى مستوى في أكثر من عام، لكنها تتجه نحو تسجيل مكاسب أسبوعية، حيث أفادت تقارير صحافية بأن شركات عدة للنفط في تكساس استأنفت إنتاج الخام تدريجاً، وسجلت أسعار النفط أعلى مستوى في 13 شهراً في بداية تعاملات جلسة الخميس، 18 فبراير (شباط)، بعدما تسببت التقلبات الجوية في تكساس في وقف إنتاج عدد كبير من مصافي التكرير في الولايات المتحدة الأميركية.

وعلى صعيد التداولات، تراجعت العقود الآجلة لخام "برنت" القياسي تسليم أبريل (نيسان) بنحو واحد في المئة إلى مستوى 63.32 دولار للبرميل، بعدما سجلت 62.09 دولار في وقت سابق من التعاملات، كما انخفضت عقود خام "نايمكس" الأميركي تسليم مارس (آذار) المقبل بنسبة 1.2 في المئة عند 59.78 دولار للبرميل، بعدما تراجعت مسجلة 58.59 دولار في وقت سابق من التداولات.

وحرمت موجة الصقيع التي تضرب جنوب الولايات المتحدة المنازل من الكهرباء، وفي ولاية تكساس، لا يزال نحو 2.3 مليون شخص متأثرين بهذه الأعطال منذ يوم الأربعاء الماضي، حيث تسبب الصقيع الذي ترافق مع درجات حرارة قطبية وعواصف ثلجية في زيادة استهلاك الكهرباء في الولايات الجنوبية للولايات المتحدة في الأيام الأخيرة.

وفي بيان حديث، قال ألكسندر ديوكوف الرئيس التنفيذي لشركة "غازبروم" الروسية، إن الطلب العالمي على الخام يظهر اتجاهات إيجابية وقد يعود لمستويات ما قبل أزمة فيروس كورونا في أوائل العام المقبل، وأوضح أن المنتجين والمستهلكين راضون عن أسعار نفط تتراوح بين 45 و60 دولاراً للبرميل مشيراً إلى أنه من الصعب الإبقاء على الأسعار فوق 60 دولاراً.

أعلى مستوى في 13 شهراً

وكانت أسعار النفط قد تراجعت للمرة الأولى في أربع جلسات متتالية عند تسوية تعاملات الخميس، لتتراجع من أعلى مستوى في 13 شهراً، على الرغم من هبوط بيانات المخزونات الأميركية، وتراجعت مخزونات النفط في الولايات المتحدة بنحو 7.3 مليون برميل خلال الأسبوع الماضي بأكثر من التوقعات، في حين ارتفع السحب من مخزون البنزين بنحو 0.7 مليون برميل.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

كما هبط إنتاج الولايات المتحدة من النفط بنحو 200 ألف برميل يومياً خلال الأسبوع المنصرم، وحققت أسعار الخام مكاسب قوية منذ بداية الأسبوع الحالي مع تعطل الإنتاج في الولايات المتحدة بسبب برودة الطقس.

ونتيجة لذلك، أوضح تقرير لوكالة "رويترز" أن منتجي المجموعة من المرجح أن يخففوا القيود على الإمدادات بعد أبريل نظرا لتعافي الأسعار.

وعند تسوية تعاملات الخميس، انخفض سعر العقود الآجلة لخام "نايمكس" الأميركي تسليم مارس المقبل بنسبة واحد في المئة إلى مستوى 60.52 دولار للبرميل، بعد أن تجاوز 62 دولاراً للمرة الأولى منذ بداية العام الماضي، وتراجع سعر العقود الآجلة للخام القياسي "برنت" تسليم أبريل المقبل بنحو 0.8 في المئة إلى مستوى 63.85 دولار للبرميل، بعد أن تجاوز 65 دولاراً في وقت سابق من التعاملات وهو أعلى مستوى منذ يناير (كانون الثاني) من العام الماضي.

الإنتاج الأميركي يتراجع

في الوقت نفسه، تراجع إنتاج النفط في الولايات المتحدة بنحو 200 ألف برميل يومياً خلال الأسبوع الماضي، مع تراجع قوي لصافي الواردات من الخام، وكشفت بيانات حديثة صادرة عن إدارة معلومات الطاقة الأميركية، عن تراجع إنتاج الولايات المتحدة من النفط إلى مستوى 10.800 مليون برميل يومياً خلال الأسبوع المنتهي في 12 فبراير الحالي، مقارنة مع 11 مليون برميل يومياً في الأسبوع السابق له.

وارتفعت واردات الولايات المتحدة من النفط بنحو 41 ألف برميل يومياً، لتصل إلى 5.89 مليون برميل يومياً الأسبوع الماضي، كما صعدت صادرات النفط في الولايات المتحدة خلال الأسبوع الماضي بنحو 1.245 مليون برميل يومياً، لتصل إلى 3.8 مليون برميل يومياً، مقارنة بالأسبوع السابق له.

وبالنسبة لصافي واردات الخام في الولايات المتحدة (الفارق بين الصادرات والواردات)، فقد انخفض بنحو 1.20 مليون برميل يومياً، ليسجل مستوى 2.06 مليون برميل يومياً، وبحسب البيانات، تراجعت مخزونات النفط في الولايات المتحدة بنحو 7.3 مليون برميل خلال الأسبوع الماضي.

مخزونات الغاز

كما تراجعت مخزونات الغاز الطبيعي في الولايات المتحدة بأقل من توقعات المحللين خلال الأسبوع الماضي، وكشفت إدارة معلومات الطاقة الأميركية عن أن مخزونات الغاز الطبيعي في الولايات المتحدة انخفضت بنحو 237 مليار قدم مكعبة خلال الأسبوع المنتهي في 12 فبراير، لتصل إلى 2281 مليار قدم مكعب.

وكانت توقعات المحللين تشير إلى تراجع مخزونات الغاز الطبيعي الأميركية بنحو 250 مليار قدم مكعبة، وعلى أساس سنوي، انخفضت مخزونات الولايات المتحدة من الغاز الطبيعي بنحو 105 مليارات قدم مكعبة مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.

وفي التعاملات الأخيرة، انخفض سعر العقود الآجلة للغاز الطبيعي تسليم مارس المقبل بنسبة 3.7 في المئة إلى مستوى 3.10 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية.

المزيد من البترول والغاز