Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

محكمة مصرية تدين ضابطاً و8 جنود بقتل بائع سمك

القضية بدأت العام 2016 بعد ملاحقة المدانين بتهمة التواطؤ على تعذيب مواطن حتى الموت

تعود قضية مقتل مكين بائع السمك إلى نوفمبر 2016 (غيتي)

قضت محكمة شمال القاهرة في مصر أمس السبت، بمعاقبة ضابط وثمانية أمناء شرطة بالسجن مدد ثلاث سنوات مع براءة آخر، في القضية المعروفة إعلامياً بـ "مقتل مجدي مكين".

وعقب قرار المحكمة، ألقت قوات الأمن القبض على الضابط المتهم كريم مجدي، والذي كان طليقاً على ذمة القضية، في وقت ذكرت فيه مصادر قضائية إمكان استئناف المتهمين للحكم.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وكانت نيابة غرب القاهرة قامت بإحالة معاون مباحث قسم الأميرية (شمال القاهرة)، وتسعة من أمناء الشرطة إلى محكمة الجنايات، ووجهت إليهم تهمة تعذيب بائع سمك حتى الموت، في واقعة تعود للعام 2016، وكذلك التزوير في محضر الواقعة، والإضرار العمد بجهة عملهم، وهي وزارة الداخلية المصرية.

ووفق رئيس هيئة الدفاع عن مجدي مكين، المحامي محمد عثمان، فإن تقارير الطب الشرعي أكدت وفاة مكين نتيجة تعذيب أدى إلى حدوث جلطات في الرئتين، أحدثت نزفاً داخلياً تسبب بوفاته في الحال.

وكانت الشرطة احتجزت بائع السمك القبطي مجدي مكين (50 عاماً) في مركز الأميرية في نوفمبر (تشرين الأول) 2016. وبعد ذلك بوقت قصير، تسلمت عائلته جثته وهي تحمل آثار تعذيب.

المزيد من الأخبار