Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

محاولة هروب فاشلة من سجن طرة بمصر تنتهي بمقتل 8 أشخاص

المتهمون محكوم عليهم بالإعدام في قضايا إرهاب

سجن طرة جنوب القاهرة (أ ف ب)

ارتفع عدد ضحايا محاولة الهروب الفاشلة من سجن طرة في العاصمة المصرية إلى 4 من عناصر الشرطة، بعد وفاة شرطي آخر متأثرا بإصابته اليوم.

وكانت  السلطات المصرية قد أعلنت الأربعاء، 23 سبتمبر (أيلول) عن مصرع أربعة سجناء محكوم عليهم بالإعدام على إثر محاولتهم الهروب من داخل الحبس المخصص لهم في سجن طرة (جنوب القاهرة)، ما أسفر أيضاً عن مقتل ثلاثة من عناصر الشرطة المصرية (ضابطين وفرد شرطة) أثناء التصدي لهم.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وكشفت مصادر أمنية في تصريحات إعلامية محلية أن قوة التأمين بحجز الإعدام بسجن طرة تصدت لمحاولة الهروب الفاشلة للمتهمين، وأن المحكوم عليهم الأربعة هم "السيد السيد عطا محمد، عمار الشحات محمد السيد، حسن زكريا معتمد مرسي، مديح رمضان حسن علاء الدين".

وأضافت أن ثلاثة من المحكوم عليهم بالإعدام مدانون في القضية المعروفة إعلامياً باسم "كتائب أنصار الشريعة"، المتهم فيها 23 شخصاً، وسبق أن صدر ضدهم حكماً من محكمة جنايات جنوب القاهرة وتم فيها تحويل الثلاثة إلى المفتي.

أما المتهم الرابع الذي لقى مصرعه، فهو حسن زكريا، وصدر ضده قرار بالإحالة إلى محكمة جنايات أمن الدولة العليا طوارئ، لاتهامه بالانضمام إلى تنظيم "داعش" والتخطيط لاستهداف الأقباط وذبح الطبيب ثروت جورجى داخل عيادته بمنطقة الساحل، وصدر ضده حكم بالإعدام.

وتجري أجهزة الأمن، تحقيقات موسعة تشمل سماع أقوال قيادات منطقة سجون طرة وفحص كاميرات المراقبة.

المزيد من متابعات