Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

تفجير انتحاري يقتل حاكم منطقة مدج الصومالية

تبنت حركة الشباب الساعية منذ سنوات للإطاحة بالحكومة المركزية في مقديشو العملية

تفجير في العاصمة الصومالية مقديشو في ديسمبر 2019 (أ.ف.ب)

ذكرت الشرطة الصومالية أن حاكم منطقة مدج في إقليم بلاد بنط شبه المستقل، قُتل اليوم الأحد مع ثلاثة من حراسه الشخصيين في تفجير انتحاري بسيارة ملغومة أعلنت "حركة الشباب" مسؤوليتها عنه.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال الكابتن في الشرطة محمد عثمان لوكالة "رويترز"، "سيارة ملغومة يقودها انتحاري استهدفت سيارة الحاكم. الحاكم أحمد موسى نور وثلاثة من حراسه الشخصيين لقوا حتفهم".

وتقاتل "حركة الشباب" منذ سنوات للإطاحة بالحكومة المركزية في مقديشو المدعومة من الغرب، ودأبت على تنفيذ تفجيرات في الصومال ودول أخرى في المنطقة. وتريد الحركة تأسيس حكم لها في الصومال.

وقال المتحدث باسم العمليات العسكرية في الحركة عبد العزيز أبو مصعب لـ"رويترز"، "نحن وراء الانفجار. كانت عملية بسيارة ملغومة. قتلنا حاكم منطقة مدج وحراسه الشخصيين الثلاثة".

المزيد من العالم العربي