Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

محمد الرميحي: صلب الخلاف الخليجي مع قطر إيران والإخوان

أكد أن دعم الدوحة للإخوان المسلمين سبب لانعدام الثقة

كلّما اقتربت قطر من فهم أن الإخوان المسلمين يهمهم تنفيذ برنامجهم يتم التوصل لأمور إيجابية (اندبندنت عربية) 

يصف الباحث والمؤلف الكويتي محمد الرميحي الخلاف بين الخليج وإيران بأنه "خلاف وجودي"، ورداً على سؤال حول رأيه بالسجالات الخليجية الخليجية، والخليجية الإيرانية، أكد الرميحي أن الموضوعين مختلفان تماماً ولا وجه تشابه بينهما، إذ إنّ الأولى مهما بلغت، تبقى ثانوية على عكس المشكلات مع إيران التي وفق نظرته، تهدف إلى تصدير حكم ديني إلى الخليج وهو ما لن ترضى به أبداً لا الشعوب ولا الحكومات الخليجية.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ويضيف الرميحي أن الإيرانيين أنفسهم لن يقبلوا بحكم نظامهم في المستقبل القريب أو المتوسط وسيرفضونه لكونه لا يتوازى مع متطلبات الحياة في القرن الواحد والعشرين.

وعن المشكلة الخليجية الخليجية، يقول الرميحي إنها في حقيقة الأمر خلاف مع الدوحة لانعدام ثقة دول الخليج بالنظام القطري بسبب مؤازرته حركة الإخوان المسلمين "الانقلابية" بحسب وصفه التي تربطها علاقة لم تعد سرّية بإيران.

وبرأي الرميحي، فإنّ الإخوان المسلمين لا يهتمون بمن يحكم في أي من الدول الخليجية، بل ما يهمهم هو تنفيذ برنامجهم وخططهم. ويعتبر أن كلّما اقتربت قطر من فهم هذه المسألة، سيتم التوصّل إلى أمور أكثر إيجابية.

 

المزيد من تحلیل