Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

هاري كين يعترف: صدمة إقالة بوتشيتينو دفعتني لزيارته والحديث معه ساعتان

سجل كين الهدف الثالث في المباراة التي فاز فيها فريقه على وست هام في بداية عصر جوزيه مورينيو

هاري كين قائد فريق توتنهام هوتسبير ومديره الفني السابق الأرجنتيني ماوريسيو بوتشيتينو  (رويترز)

كشف هاري كين كيف دفعته صدمة إقالة ماوريسيو بوتشيتينو إلى الذهاب لمنزل المدير الفني السابق لتوتنهام هوتسبير في اليوم التالي للدردشة معه لمدة ساعتين.

وسجل كين الهدف الثالث في مباراة يوم السبت التي فاز فيها فريقه على وست هام بثلاثة أهداف مقابل هدفين في بداية عصر جوزيه مورينيو.

لكن مهاجم توتنهام اعترف بأن طرد بوتشيتينو بعد خمس سنوات معاً في النادي أصابته بشدة، مما أدى به إلى مقابلة الأرجنتيني للتحدث معه.

وكشف كين "كان يجب عليّ مقابلته، ذهبت حول منزله والتقيته في اليوم التالي".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

"لقد كانت صدمة للجميع، لذا أردت الذهاب ورؤيته، وأجرينا محادثة لمدة ساعتين وكان من الجيد القيام بذلك قبل أن يأتي المدير الفني الجديد".

"لقد مر أسبوع لم أشهده من قبل في حياتي المهنية، صدمة كبيرة ليلة الثلاثاء للجميع، بمن في ذلك اللاعبون، وبعد ذلك كان تحول سريع فجأة حصلنا على مدير فني جديد، واحد من أفضل المديرين الفنيين في كرة القدم".

"لذلك عليك أن تضغط رأسك تلقائياً نحو ذلك وتركز على المباراة التي كانت اليوم، ومن الواضح، إنه مع الكثير من العاطفة والكثير من الطاقة، كان كل شيء مجرد استعداد ليوم السبت، كان بمثابة استعدوا لأنفسكم، لست مضطراً لإثارة إعجابي باليوم الأول والثاني والركض وإهدار الطاقة، كان الأمر يتعلق بالخروج إلى هناك وتقديم أداء جيد، ولحسن الحظ حققنا الفوز".

وكشف كين أيضاً كيف حث مورينيو لاعبيه على البدء ببطء خلال المراحل الأولية من فترة ولايته، مشدداً على الحاجة إلى أن يكونوا أكثر قوة أثناء المباريات، بدلاً من السبات العميق بسبب التدريبات الصعبة.

وأوضح كين "لقد مرت ثلاثة أيام وقال إن التدريب لن يكون بسرعة 100 ميل في الساعة، قال لكل واحد فينا: اشعر بنفسك، ستعرفني، سوف أتعرف عليك، ومن ثمّ في عطلة نهاية الأسبوع يريد منا أن نقدم ما لدينا، لجلب الكثير من الطاقة والكثير من العاطفة والكفاح من أجل النادي وهذا ما نحن عليه، وما فعلناه اليوم".

"لقد كان أداؤنا جيداً حتى أحرزوا أهدافاً جيدة جداً، نحن نشعر بخيبة أمل إزاء الطريقة التي تلقينا ​​بها الأهداف قرب النهاية، ولكن اليوم كان كل شيء بخصوص الفوز خارج أرضنا لأننا لم نفعل ذلك منذ فترة ونحتاج للفوز الأول مع المدير الفني الجديد".

وكان كين متحمساً أيضاً لسجل مورينيو الحافل بالفوز، وهو يسعى للفوز بكأسه الأول مع سبيرز.

واعترف كين قائلاً "لقد فاز بالألقاب في كل نادٍ ذهب إليه، ولا يوجد أي عذر لديه، هو يريد الفوز ويُصر على ذلك، ولقد أوضحت أنني في مرحلة من مسيرتي حيث أريد الفوز بالبطولات، لقد أوضحت أنني أريد الفوز بها هنا وهي سنة كبيرة بالنسبة لي".

"من الناحية الواقعية، نحن ننظر إلى دوري أبطال أوروبا وكأس الاتحاد الإنجليزي في محاولة للقيام بذلك، وسنرى كيف تسير الأمور، فمن وجهة نظري، سأواصل القيام بما أقوم به وسأواصل القتال من أجل هذا النادي في الملعب".

"يمكنك القول أن مورينيو يمكن أن يساعدنا في تجاوز الخط بسبب سمعته، لقد مضى ثلاثة أيام إلى أن نبني هذه العلاقة ونرى كيف تسير الأمور على مدى الشهرين أو الثلاثة أشهر المقبلة، فإننا لا نعرف حقاً".

"لكننا جميعا نريد الفوز وعندما كان ماوريسيو هنا أردنا الفوز، كما نريده الآن، لكن بالطبع، عندما يتمتع شخص ما بسمعة طيبة، فإنه يمنحك الثقة، ويمنحك هذا الإيمان بالفريق، إنها علامة جديدة للجميع لإظهار ما يمكن للمدير الفني فعله، ونأمل أن يتمكن الفريق من الازدهار في هذا الصدد".

© The Independent

المزيد من رياضة