قوات الأمن في طاجيكستان تقتل 15 مسلحا من "داعش" في اشتباك حدودي

عبروا من أفغانستان واعتُقل 5 منهم

قوات أمن طاجيكية في موقع الهجوم على الحدود مع أفغانستان (أ. ف. ب.)

قتلت قوات الأمن في طاجيكستان 15 مسلحاً من "داعش"، عندما تصدت لعصابة مسلحة شنت هجوماً على نقطة تفتيش على الحدود مع أوزبكستان في ساعة مبكرة الأربعاء، وفق مسؤولين أكدوا أيضاً أن جندياً وشرطياً قُتلا في الاشتباك.

واتّهمت طاجيكستان الأربعاء في بيان صدر عن حرس الحدود، مسلحين من تنظيم "داعش" عبروا الحدود مع أفغانستان بالاشتباك مع قوات الأمن في عملية أسفرت عن مقتل 15 شخصاً.

وجاء في البيان أن "جميعهم (المهاجمين) أعضاء في ما يسمى تنظيم داعش الإرهابي".

وكانت وزارة الداخلية الطاجيكية أعلنت أنه "نتيجة العملية التي شنتها قوات تطبيق القانون، تم تحييد 15 عنصراً من مجموعة إجرامية مسلحة واعتقال أربعة مهاجمين آخرين".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وأفاد حرس الحدود أن خمسة مهاجمين اعتُقلوا.

وأوضحت الوزارة أن عصابةً مسلحة تضم نحو 20 شخصاً كانوا يرتدون أقنعة، هاجمت نقطة إيشكوبود الحدودية الواقعة على مسافة 50 كيلومتراً تقريباً غرب العاصمة دونشانبي، الأربعاء بعد الساعة الثالثة فجراً بالتوقيت المحلي.

ونشرت الوزارة صورا لعدد من الجثث قرب عربات محترقة في موقع الاشتباك.

وطاجيكستان دولة جبلية فقيرة يبلغ عدد سكانها تسعة ملايين نسمة ولديها حدود مع أفغانستان. وشهدت تلك الدولة نزاعات عدة منذ استقلالها في أعقاب انهيار الاتحاد السوفياتي عام 1991.

وذكرت سلطات هذا البلد ذي الغالبية المسلمة أن أكثر من ألف طاجيكي انضموا إلى صفوف المسلحين في الجماعات المتشددة في سوريا والعراق في السنوات القليلة الماضية.

المزيد من دوليات