Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

كريستيانو رونالدو لا يفكر في الاعتزال قريبا

ادعى المهاجم البرتغالي أن الإنجازات الشخصية تعتبر ثانوية بالنسبة إليه مقارنة بأهداف الفريق الجماعية

البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم يوفنتوس الإيطالي (رويترز)

أصر كريستيانو رونالدو على أنه ليس لديه أي خطط لاعتزال لعب كرة القدم في وقت قريب بعد تسجيل هدفه رقم 700 في مسيرته.

واعترف مهاجم يوفنتوس أخيرا بأن تفكيره في أيام ما بعد اللعب قد عبرت بباله، لكنه أوضح الآن أنه لا يفكر في الاعتزال.

في الواقع، يعتقد رونالدو أن مستواه يُظهر أنه لا يزال قادراً على الازدهار على أعلى مستوى.

وقال رونالدو قبيل مباراة فريقه مع لوكوموتيف موسكو الروسي في دوري أبطال أوروبا "العمر مجرد رقم، كونك في عمر 34 أو 35 أو 36 لا يعني نهاية مسيرتك".

"يمكنني إظهار أنه مع أدائي وكيف ألعب والطريقة التي ألعب بها وكيف أنني ما زلت أشعر أنني بحالة كبيرة وحادة للعب والتفكير في اللعبة، أنني أصبحت أكثر نضجاً".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

"هذا يصنع الفارق".

ولعب اللاعب، البالغ من العمر 34 عاماً، أول مباراة له مع فريق سبورتنغ لشبونة عام 2002، ولا يزال واحداً من أفضل اللاعبين في العالم، وهو من بين المرشحين لجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم بعد اختياره ضمن قائمة المرشحين المؤلفة من 30 لاعباً يوم الاثنين.

ومع ذلك، يصرّ رونالدو على أن الجوائز الشخصية تعتبر ثانوية بالنسبة إلى إنجازات الفريق، وأنه يركز على ضمان أكبر قدر ممكن من النجاح للنادي الذي يتخذ من تورينو مقراً له.

وقال رونالدو "نريد الفوز بالدوري الإيطالي ونريد الفوز بالكأس ودوري الأبطال".

"يجب أن يكون تفكير يوفنتوس كبيراً، سنحاول الفوز بجميع الجوائز، نعلم أن الأمر سيكون صعباً، بخاصة الدوري ودوري الأبطال، لكنني أعتقد أن هذا ممكن، كل شيء ممكن".

وأضاف رونالدو "بالنسبة إلى الجوائز الفردية، ليس لديّ ما أقوله لأنها فردية ولذلك هي ليست أهم شيء".

"الأهم الجوائز الجماعية، إذا فزت بالجوائز الجماعية، فأمامك فرصة أكبر للفوز بالجوائز الفردية، الكرة الذهبية بالنسبة إلي في المركز الثاني".

© The Independent

المزيد من رياضة