Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

والد بيونسيه ماثيو نولز يكشف عن إصابته بسرطان الثدي

قطب الموسيقى سيشرح عن حالته في مقابلة متلفزة

دعا ماثيو نولز، والد النجمة بيونسيه، الرجال إلى الفحص المبكر لسرطان الثدي إثر كشفه عن إصابته (أ.ف.ب.)

أعلن والد المغنيّة الأميركية بيونسيه، ماثيو نولز، أنّه يصارع سرطان الثدي.

ويوم الثلاثاء، نشر برنامج "غود مورنينغ أميركا" إعلاناً ترويجياً لمقابلة مرتقبة مع قطب الموسيقى وتظهر في الإعلان عبارة "حاربوا سرطان الثدي" قبل أن يظهر المقدّم مايكل ستراهان وهو يطرح السؤال "كيف تخبرون أفراد عائلتكم عن إصابتكم بالمرض؟"

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وشرح نولز البالغ 67 عاماً من العمر عن معركته مع المرض في حلقةٍ بثّت يوم الأربعاء في البرنامج التلفزيوني الأميركي.

كما وغرّد نولز أنّه سيكشف عن "نبأ خاص" خلال المقابلة، في إشارةٍ مفترضة إلى أخبار تشخيصه بالمرض.

وأتى إعلان رجل الأعمال عن مرضه تزامناً مع اليوم الأول من شهر التوعية بسرطان الثدي الذي يمتدّ طوال أكتوبر (تشرين الأول).

وفي حين أنّ سرطان الثدي مرتبط بشكلٍ أكبر بالنساء إذ يصيب حوالي واحدة من بين كلّ ثماني امرأة خلال حياتهن، لا يزال الرجال عرضة للإصابة بهذا المرض.

ويشرح مركز ماكميلان لدعم مرضى السرطان أنّ السبب في ذلك يعود إلى أنّه على الرغم من أنّ الفتيان لا يطوّرون ثديين على غرار النساء خلال سنّ البلوغ، فهم مع ذلك يملكون كمية صغيرة من أنسجة الثدي خلف الحلمات حيث يمكن لسرطان الثدي أن يتشكل. ويشير المركز إلى أنّه "حتى سنّ البلوغ، تكون أنسجة الثدي هي ذاتها لدى الفتيان والفتيات. إذ يملك كلّ منهما كمية صغيرة من أنسجة الثدي خلف الحلمة وهالة الثدي (أريولا) وهي المنطقة ذات البشرة الداكنة حول الحلمة. وتتكون هذه من قنوات صغيرة تحيط بها الأنسجة الدهنية والأنسجة الرابطة والأوعية الدموية والأوعية اللمفاوية".

وبحسب مركز أبحاث السرطان في المملكة المتحدة، يُشخص حوالى 390 رجلاً بسرطان الثدي سنوياً في المملكة المتحدة مقارنةً بـ54800 امرأة. علماً أنّ الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 60 و70 عاماً هم أكثر عرضة للتشخيص بالمرض.

ويمكن الاستدلال على أكثر الأعراض الشائعة لسرطان الثدي لدى الرجال من خلال وجود ورم في نسيج الثدي الذي من الممكن الشعور به قرب الحلمة أو المنطقة المحيطة بها.

واستناداً إلى منظمة رعاية سرطان الثدي "برست كانسر كير"، تشمل المؤشرات الاضافية للإصابة بسرطان الثدي إفرازات سوائل أو انقلاب الحلمة إلى الداخل أو حساسيتها المفرطة أو تورّم في منطقة الصدر أو تقرّحات أو منطقة الحلمة، أو في الغدد اللمفاوية في منطقة الإبط.

في متناولكم مزيد من المعلومات حول سرطان الثدي لدى الرجال، بما في ذلك كيفية مراقبة العوارض على موقع His Breast Cancer.org (سرطان الثدي لديه)، وهي منظمة تهدف إلى نشر الوعي بشأن هذا المرض.

© The Independent

المزيد من منوعات