Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

ماسك يعيد تفعيل حساب الإعلامي اليميني أليكس جونز بعد استطلاع أجراه بنفسه

جاء قرار مالك "إكس" في الأسبوع نفسه الذي تحيي فيه عائلات مدرسة "ساندي هوك" الذكرى السنوية الـ11 لحادثة إطلاق النار

الإعلامي اليميني أليكس جونز لدى مشاركته في تجمع انتخابي داعم للرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب في 6 يناير 2021 (أ ب)

أعاد الملياردير إيلون ماسك، مالك منصة إكس، أمس الأحد تفعيل حساب الإعلامي اليميني المتطرف والمروج لنظريات المؤامرة أليكس جونز، على رغم تعهده قبل عام عدم السماح له بالنشر مجدداً.
وجونز الذي قال إن حادثة إطلاق النار العشوائي في مدرسة "ساندي هوك" بولاية كونيتيكت في عام 2012 كان خدعة نفذها معارضون لحق حيازة الأسلحة النارية، وإن التلاميذ والموظفين الذين قتلوا كانوا ممثلين، حظر من المنصة حين كانت لا تزال تحت اسم "تويتر" لانتهاكه "قواعد السلوك المسيء".
وحكم القضاء الأميركي العام الماضي، على جونز بدفع نحو مليار دولار كتعويض لأسر ضحايا مجزرة المدرسة الذين قاموا بمقاضاته بسبب المعاناة التي سببتها لهم تصريحاته المضللة والتهديدات التي تلقوها من المؤمنين بنظريته.
وكان ماسك نفسه تعهد عدم السماح لصاحب موقع "انفو-وورز" بالعودة لمنصته التي اشتراها العام الماضي بحوالى 44 مليار دولار. لكن بعد استطلاع للرأي أجراه بنفسه على "إكس" حول ما إذا كان ينبغي إعادة تفعيل حساب جونز، ورد نحو مليوني مستخدم عليه بالإيجاب، تراجع ماسك عن قراره.
وقال ماسك "أختلف بشدة في شأن ما قاله عن ساندي هوك، لكن هل نحن منصة تؤمن بحرية التعبير أم لا؟".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)


لكن شانون واتس، مؤسسة منظمة "أمهات تطالبن بالتحرك" التي تنادي بتشديد قوانين الأسلحة، اعتبرت أن "التشهير ليس حرية تعبير".
وجاء قرار ماسك في الأسبوع نفسه الذي تحيي فيه عائلات مدرسة "ساندي هوك" الذكرى السنوية الـ11 لحادثة إطلاق النار، وأيضاً بعد أسبوع من مهاجمته انسحاب معلنين من "إكس" بسبب انتشار منشورات يمينية متطرفة وخطاب كراهية على المنصة، بما في ذلك تأييد واضح من ماسك نفسه لتغريدة معادية للسامية.
ورداً على سؤال حول ما إذا كان سيتصدى لنزوح المعلنين، أجاب ماسك في مقابلة مع الصحافي أندرو روس سوركين أنه بامكان المعلنين أن "يذهبوا إلى الجحيم".
وكانت أولى مشاركات جونز الذي يتابعه مليون شخص على "إكس" بعد عودته هي إعادة نشر الترحيب الذي لاقاه به أندرو تيت، لاعب الكيك بوكسينغ السابق والشخصية المؤثرة الذي يواجه تهماً بالاغتصاب والاتجار بالبشر في رومانيا الذي أشاد بـ"عودة جونز المظفرة".
وذكرت وسائل إعلام أميركية أنه حتى أمس الأحد كان حساب جونز الآخر المثير للجدل "انفو-وورز" لا يزال محظوراً.

اقرأ المزيد

المزيد من الأخبار