Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

الحلقات الجديدة من "سيمبسونز" لن تضم النكتة الأشهر في البرنامج

خلال الحلقات الجديدة، أقر سيمبسون الأب بأن "الأزمنة تبدلت" ومعها الدعابات

برات وهومر في "سيمبسونز" (فوكس)

بعد 34 عاماً على الهواء وإنتاج أكثر من 750 حلقة، ليس غريباً أن يتوقع المشاهد بأن يكون مسلسل "سيمبسونز" عالقاً في دوامته.

ولكن، أظهرت النسخة الجديدة من الكرتون المحبوب إرادته على التكيف مع الثقافة المحيطة به إذ كشف الأب هومر سيمبسون بأنه لم يعد يعمد إلى خنق ابنه بارت.

وكانت إحدى النكات الأكثر انتشاراً وشهرة في السلسلة المتحركة تتعلق بتوبيخ هومر ابنه البكر المثير للمتاعب من خلال الضغط على عنقه بقوة لدرجة أن عيني بارت تنفران من وجهه ويخرج لسانه من مكانه.

وعلى رغم أنها من أبرز المزايا التي تعرف عن حركة الأب والابن بين هومر وبارت، غير أن ذلك الفعل لاقى انتقادات في كثير من الأحيان بسبب العنف الذي ينطوي عليه.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ولكن، خلال الحلقة الثالثة من الموسم الـ35 التي حملت عنوان "ماك مانشون وزوجته" McMansion & Wife، يعلن هومر بأنه غير طريقته عندما يزور برفقة زوجته مارج جارهما الجديد ثاير.

وعندما يعرف هومر عن نفسه من خلال المصافحة، تلاحظ الشخصية الجديدة في المسلسل مدى قوة قبضة هومر، مما يدفع هذا الأخير إلى القول: "أرأيت يا مارج، لقد أتى خنقي الصبي بثماره" قبل أن يضيف: "أنا أمزح وحسب، لم أعد أقوم بذلك، لقد تبدلت الأزمنة".

وطرحت الحلقة الجديدة للمرة الأولى في أواخر الشهر الفائت في الـ22 من أكتوبر (تشرين الأول) ولكن النقاش حول الملاحظة التي أطلقها هومر انتشرت على الإنترنت بعدما نشر أحد المشاهدين المشهد على منصة "إكس" (تويتر سابقاً) الخميس الثاني من نوفمبر (تشرين الثاني).

وأرفق المستخدم "بايبي لامب 5" عبارة "استغرقهم ذلك وقتاً طويلاً، سأنفجر من الضحك" مع الفيديو الذي نشره.

رداً على ذلك، أشاد معجبون آخرون بالمسلسل بإقرار هومر بأفعاله المؤذية تجاه بارت. وجاء في أحد التعليقات: "عرفت بأن صديقي هومر سيتعلم في نهاية المطاف".

وكانت المرة الأخيرة التي شوهد فيها هومر يخنق بارت خلال الموسم الـ31 (2019-2020). ولكن مسألة العنف بين الوالد والابن قد جرى التطرق إليها في مناسبات عديدة قبل ذلك.

وخلال إحدى الحلقات من الموسم الـ22 التي حملت عنوان "الحب هو الخنق مرات عدة" Love is a Many Strangled Thing، يحضر هومر "صف دعم للآباء" بعد تشجيع من زوجته مارج. وفي الصف، تقوم لاعبة كرة سلة طويلة القامة (لعبت الدور لاعبة دوري كرة السلة الأميركي NBA السابقة كارن عبدالجبار) بتعليم هومر حول شعور أن يكون المرء "يافعاً وصغيراً وخائفاً" فتخنقه وتدعو الآخرين إلى فعل ذلك.

شعر هومر بالرعب من تلك التجربة ويجد في وقت لاحق بأنه أصبح غير قادر على خنق بارت.

ولكن، في حلقة "الحب هو أشياء كثيرة منقسمة" Love is a Many-Splintered Thing، في الموسم الـ24، يستأنف هومر طريقة عقابه المعتادة ويشاهد وهو يخنق بارت أمام صديقه ميلهاوس الذي يرى في ذلك معاناة مرعبة.

وعلى رغم أن "سيمبسونز" لقي إشادة لإقراره نهاية تلك النكتة المنتشرة، بيد أن سهام الانتقادات وجهت سابقاً للمسلسل لتقديمه الشخصية المثيرة للجدل "آبو" Apu.

وكان صاحب المتجر "آبو" شخصية هندية أدى صوته الممثل هانك أزاريا ذو البشرة البيضاء. على مر السنوات، انتُقد المسلسل بسبب اختياره الممثلين المؤدين للأصوات ولتوصيفه النمطي المتكرر خصوصاً في الوثائقي الذي أعده هاري كوندابولو عام 2017 بعنوان "مشكلة آبو" The Prpblem with Apu.

وبدءاً من عام 2018، جرى التخلص تدريجاً من الشخصية مع إشارة أزاريا إلى أنه لم يعد يرغب بتأدية صوت آبو.

وفي هذا السياق، قال أزاريا للمخرج كوندابولو عام 2023 إنه "من خلال دوري في شخصية آبو وما صنعته في الإيحاءات الهوليوودية - وهو أمر كبير في هذه البلاد وحول العالم - فقد ساعدت في إرساء صورة نمطية مهمشة ولا إنسانية".

© The Independent

المزيد من فنون