بعد التتويج بكأس العالم للناشئين... أمهات لاعبي منتخب مصر لليد: فخورات بصنيع أبنائنا

آمال باستمرار الدعم الرسمي والشعبي للمنتخب وسط ترقب استضافة القاهرة لمونديال 2021

سيف هاني المعروف بـ"فوكس" أحد لاعبي المنتخب المصري لكرة اليد للناشئين (الصفحة الرسمية للاتحاد على فيسبوك)

حظي تتويج منتخب مصر لكرة اليد بلقب كأس العالم للناشئين، تحت 19 سنة للمرة الأولى في تاريخه، باهتمام شعبي ورسمي في مصر، وسادت حالة من الفرحة في وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

"إندبندنت عربية" توجهت لأكثر السعداء بالفوز، وهن أمهات الأبطال الذين حققوا البطولة لتصبح مصر الدولة الوحيدة غير الأوروبية التي فازت ببطولة العالم للناشئين لكره اليد.

 

 

ووصفت منى عبد الله سليم، والدة عبد الرحمن حميد، أحسن حارس مرمى في البطولة، رفع قيمة مكافآت الفوز "بأنها دفعة معنوية للفريق"، وأشارت إلى "الجهد الذي بذله أعضاء الجهاز الفني لمنتخب اليد ولاعبيه، إذ كانوا يستمرون في معسكرات مغلقة لفترات طويلة".

وذكرت "أن كرة اليد كانت المفضلة لدى عبد الرحمن رغم تفوقه في كرة القدم خلال مراحل الناشئين في النادي الأهلي، حيث كان يطلق عليه الدبابة، لكثرة إحرازه الأهداف، لكنه فضل في النهاية لعب كرة اليد".

وأضافت "أن أسر معظم اللاعبين تجمعوا لمشاهدة المباراة النهائية معا في تجربة جديدة، تمكنت من خلالها من تهدئة أعصابهم قليلا خلال مشاهدة المباراة".

 

 

أما داليا كمال الدين، والدة اللاعب حسن وليد قدّاح، هدّاف البطولة، فطالبت "بمزيد من الاهتمام الإعلامي في الفترة الأخيرة بكرة اليد، وكافة الألعاب وليس كرة القدم فقط"، وأشارت إلى "أن مصر تنتظر حدثا عالميا كبيرا هو استضافة كأس العالم 2021، وأن نجاحات منتخبي الشباب والناشئين مؤشرات على تحقيق نتائج مشرفة في المونديال الذي تستضيفه القاهرة".

من جانبها تأمل إيمان عبدالوهاب، والدة اللاعب سيف هاني "فوكس"، في ألا يكون الاهتمام الرسمي والشعبي بكرة اليد اهتماما وقتيا"، وأكدت "أن الإنجاز يحسب لمصر كلها، وأنها لم تتوقع أن يكون التكريم الشعبي والرسمي بهذا الحجم".

وتوج منتخب مصر لكرة اليد بلقب كأس العالم للناشئين تحت 19 سنة للمرة الأولى في تاريخه بعد تغلبه على المنتخب الألماني بنتيجة 32 - 28 بقيادة جهاز فني مصري بالكامل على رأسه المدير الفني مجدي أبو المجد في المباراة النهائية للبطولة التي أقيمت في مقدونيا.

وتوجه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بالتهنئة للمنتخب الوطني للناشئين لكرة اليد لحصوله على بطولة كأس العالم، مشيداً بالأداء البطولي لجميع أعضاء المنتخب طوال مراحل البطولة وكذلك القيادة المميزة للجهاز الفني، ليصبحوا نموذجا يحتذى لقوة العزيمة والإصرار وتحقيق الانتصارات.

وحرص منتخب نيجيريا على حضور المباراة النهائية لتشجيع منتخب مصر ورفع أعلامها، وحضروا مباراة نصف النهائي أمام البرتغال لمؤازرة المنتخب المصري، وحصل حسن وليد، لاعب المنتخب على لقب هدّاف البطولة بتسجيله 51 هدفا، بالإضافة إلى تتويجه بأفضل ظهير أيسر، كما حصل عبد الرحمن حميد، حارس المرمى على كأس أفضل حارس مرمى في كأس العالم لكرة اليد.

المزيد من رياضة