Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

رئيس "فاغنر" ينشر أول كلمة مصورة له منذ التمرد ويلمح إلى وجوده بأفريقيا

يفغيني بريغوجين قال إن المجموعة تعمل على تحقيق "العدالة والسعادة" لشعوب القارة السمراء

نشر رئيس مجموعة "فاغنر" العسكرية الروسية الخاصة يفغيني بريغوجين أول كلمة مصورة له منذ قيادته تمرداً لم يدم طويلاً في أواخر يونيو (حزيران)، إذ ظهر في مقطع، ربما صور في أفريقيا، على قنوات تابعة له على "تيليغرام"، أمس الإثنين.

وظهر بريغوجين واقفاً في منطقة صحراوية مرتدياً زياً مموهاً وبيده بندقية. وشوهد على مسافة بعيدة مزيد من الرجال المسلحين وشاحنة صغيرة.

ولم يتم التأكد من تحديد موقع تصوير المقطع أو التحقق من تاريخه، لكن تعليقات بريغوجين وبعض المنشورات في القنوات الموالية لـ"فاغنر" أشارت إلى أنه صور في أفريقيا.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

ويقول بريغوجين في التسجيل المصور "درجة الحرارة أكثر من 50، والأمور تسير بالشكل الذي نرغب فيه.‭‭ ‬‬مجموعة (فاغنر) تجعل روسيا أعظم في جميع القارات و(تجعل) أفريقيا أكثر حرية. (نعمل على تحقيق) العدالة والسعادة للشعوب الأفريقية، نحن نجعل الحياة كابوساً لتنظيمي (داعش) و(القاعدة) وغيرهما من قطاع الطرق".

وقال إن "فاغنر" تجند الناس، وستنجز "المهام المحددة". والمقطع المصور مصحوب برقم هاتف للراغبين في الانضمام إلى المجموعة.

وساد الغموض مستقبل "فاغنر" وبريغوجين منذ أن قاد تمرداً قصير الأمد على مؤسسة الدفاع الروسية في أواخر يونيو الماضي، وقال الكرملين إنه وبعض مقاتليه الذين قاتلوا في بعض أعنف المعارك بحرب أوكرانيا سيغادرون إلى بيلاروس.

وفي تعليقات نشرت في أواخر يوليو (تموز)، قال بريغوجين أيضاً إن "فاغنر" مستعدة لزيادة وجودها في أفريقيا.

اقرأ المزيد

المزيد من الأخبار