أول محترفة مصرية بالدوري الإنجليزي: أحلم باللعب في المونديال

سارة عصام: عانيت العنصرية في إنجلترا... ومقارنتي بصلاح لا تزعجني

اللاعبة سارة عصام أول محترفة مصرية بالدوري الإنجليزي (إندبندنت عربية)

حصدت اللاعبة المصرية سارة عصام، المحترفة في الدوري الإنجليزي الممتاز للسيدات بنادي ستوك سيتي، جائزة الحذاء الذهبي، بعدما سجَّلت 12 هدفاً في 12 مباراة مع فريقها.

سارة عصام، أو "الملكة المصرية"، كما يلقبونها في الدوري الإنجليزي، لم تتخط الـ20 عاماً، التقتها "إندبندنت عربية" لتتحدث عن مشوارها الكروي وأحلامها، والجائزة التي حصدتها، وكيف ترى مستقبلها الاحترافي، والمشهد الرياضي الخاص بالسيدات داخل مصر، كما علقت على خروج منتخب الفراعنة من بطولة أمم أفريقيا.

مخاطرة كبيرة
في البداية قالت سارة عصام، "سفري إلى إنجلترا للاحتراف دون وجود وكيلٍ كان مخاطرة كبيرة، لكني سعيتُ وراء حلمي الذي تدربت من أجله في مصر، وبدأت الاحتراف بنادي وادي دجلة".

 

وأضافت، "لم يكن يؤمن بي أحدٌ من وكلاء اللاعبين، وكان لديّ ثقةٌ بالله وبنفسي".

معاناة الاحتراف
وعن معاناتها في رحلة الاحتراف أشارت اللاعبة المصرية إلى أنها "لم تتلقَ دعماً، إذ لم يصدق أحدٌ أن بنتاً مصرية من الممكن أن تحترف كرة القدم بالخارج، كما لم يكن الكثيرون يعرفون بوجود كرة قدم نسائية في مصر بالأساس".

وتابعت، "عانيت العنصريَّة في بداية المشوار، لكن الأمور تحسَّنت، فالإنجليز يحبون الإنسان المجتهد، وأثبت نفسي معهم وأحبوني".

 

وحول الصعوبات التي واجهتها في إنجلترا، قالت "حياتي كانت صعبة في البداية، من حولي لم يكونوا يعرفون شيئاً عن مصر، وكان لا بد أن أمثل بلادي بشكل جيد في الأخلاق والالتزام".

وعن جائزة الحذاء الذهبي أضافت "طموحي في كرة القدم ليس له حدود، وأؤمن بأن لكل مجتهد نصيب".

كارثة مصرية
ووصفت اللاعبة تعامل اتحاد الكرة المصري مع كرة القدم النسائية بـ"الكارثة خلال العامين الماضيين، إذ ينسحب من كل البطولات، فعلى الرغم من أن كل الدول تتقدم في هذا المجال، فإن مصر لا تزال في مكانها".

 

ولفتت "احترافي يعطي أملاً للجيل الجديد من لاعبات كرة القدم النسائية، وأطالب اتحاد الكرة المصري بالتخطيط الجيد لتطوير اللعبة، وأن يشارك المنتخب في بطولات دوليَّة".

حلم المونديال
اللعب في كأس العالم حلم يداعب سارة، إذ أكدت "أنها تتمنّى أن يشارك المنتخب الوطني في التصفيات حتى لو كانت النتيجة الخسارة. منتخب مصر لا يشارك بالأساس في أي مباريات دولية منذ عامين"، مشيرةً إلى أن "المشاركة في المونديال حلم أي لاعب أو لاعبة".

وعما ينقص المرأة العربية ليكون لها مشاركة أكبر في كرة القدم النسائية، قالت "لا ينقصها شيءٌ، وكثيرٌ من المواهب مدفونة في انتظار تخطيط جيد واهتمام من اتحادات اللعبة"، وأبدت سعادتها بتزايد أعداد الفتيات المقبلات على كرة القدم النسائية في مصر.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

مقارنة محمد صلاح
كثيرون يقارنون سارة عصام بالمحترف المصري محمد صلاح، وعن هذا الأمر تقول "لا يزعجني، صلاح يسير بخطى ثابتة، وأسعى إلى أن أحقق نجاحات أكثر، كي أكون حافزاً لفتيات مصر حتى يقبلن على كل ما هو مستحيل".

وتعليقاً على خروج المنتخب المصري من بطولة أمم أفريقيا المقامة في القاهرة، أكدت أن "المنتخب كان عليه التعلُّم من درس الخروج من كأس العالم".

ودَّع منتخب الفراعنة كأس العالم في روسيا 2018 بعد خسارة المباريات الثلاث التي لعبها في مجموعته، ودخل مرماه 6 أهداف.

المزيد من رياضة