بعد طرد "ميسي" ... تعرّف على أشهر 6  بطاقات حمراء نالها نجوم كرة القدم

ميسي يتحصل على أول بطاقة حمراء بشكل رسمي (رويترز)

لم يكن ليونيل ميسي النجم الأشهر في عالم كرة القدم الذي يتلقى بطاقة حمراء مثيرة للجدل , فقد سبقه نجوم كبار في عالم الساحرة المستديرة أشهرهم مواطنه " مارادونا " والفرنسي زين الدين زيدان والنجم الإنجليزي ديفيد بيكهام وغيرهم من النجوم الكبار ..

ففي المباراة التي اقيمت أمس السبت 6 يوليو ( أذار ) ضمن فعاليات كوبا أمريكا 2019 بالبرازيل , يبدو أن حكم لقاء منتخبي الأرجنتين وتشيلي  الأوروغوياني "ماريو دياز دي فيفار" قد كتب في مسيرته حدثا لن ينسى بعد أن أشهر البطاقة الحمراء في وجه نجم نادي برشلونة والمنتخب الأرجنتيني ليونيل ميسي .

وهي البطاقة الحمراء الأولى التي يتلقاها نجم منتخب التانغو في مسيرته بشكل رسمي بعد 14 عاما خلال مسيرته مع منتخب بلاده  في الدقيقة الـ37 من عمر المباراة التي أقيمت على ملعب "أرينا كورينثيانز" في منطقة ساوباولو حين دخل النجم الارجنتيني في اشتباك عنيف مع غاري ميدال قائد منتخب تشيلي, ليقوم حكم اللقاء بطردهما معا، مع العلم أنه طُرد في مباراة ودية أمام المجر عام 2005.

هذا ما قاله ليونيل ميسي بعد طرده

النجم الأرجنتيني رفض الخروج مع زملائه بعد الفوز بالمباراة بـ1-2 لاستلام ميداليات المركز الثالث في البطولة وقال في تصريح له عقب اللقاء " "كان من الممكن أن ينتهي الأمر ببطاقة صفراء للاعبين، لكن مهلا، قد يكون ما قلته في المباراة الماضية له تأثير، المهم أن الفريق أنهى البطولة بشكل جيد".

وكان ليونيل ميسي قد انتقد التحكيم عقب الخسارة من البرازيل حين قال " بعض الأمور تسبب لك التوتر وتخرجك من المباراة، فأنت ترى أن الحكم ليس عادلا، لم يستخدموا تقنية "الـVAR"، اتخذ الحكام قرارات خاطئة دون الرجوع إلى التقنية، هذا أمر فظيع، فالمباراة بأكملها سارت بهذا الشكل، لم يظهر الحكام الاحترام لنا".

وألمح النجم الأرجنتيني الذي يعد أكثر اللاعبين مشاركة في بطولة كوبا أمريكا بـ 27 مباراة في تصريحه لوسائل الإعلام إلى أن البطولة ستقدم للبرازيل " البرازيل ستفوز بالنهائي " .

ماذا قال الحكام عن طرد ميسي؟

وأثار هذا الطرد الجماهير الرياضية عبر وسائل التواصل الاجتماعي , لكن الحكم الدولي السابق جمال الشريف أكد بأن النجم الأرجنتيني لم يكن يستحق الطرد بل كان من المفترض أن يمنحه الحكم البطاقة الصفراء.

 في حالة واحدة كان ميسي يستحق الطرد  كما يقول الشريف ويواصل " من الممكن أن ميسي قد شتم اللاعب ومساعد الحكم أخبر الحكم عن حركه الشفاه" لكن هذا يعد " تكهنا " كما يقال

أشهر 6 لاعبين تلقوا بطاقات حمراء

ويعد ميسي واحدا من نجوم كرة القدم عبر التاريخ الذين أثار طردهم الحكام والجماهير حول العالم ، كان أشهرهم مواطنه دييغو أرماندو مارادونا في مونديال 1982 بعد تدخله العنيف ضد اللاعب البرازيلي " باتيستا دا سيلفا " في المباراة التي خسرها المنتخب الأرجنتيني بثلاثية في الدور الثاني من البطولة.

ومن الحالات أيضا التي نالت نصيبا وافرا من الأصداء حول العالم هي البطاقة الحمراء التي تلقاها النجم الفرنسي زين الدين زيدان في نهائي كأس العالم في ألمانيا 2006 ضد منتخب إيطاليا بعد حادثة " نطحة زيدان " الشهيرة ضد مدافع منتخب إيطاليا ماركو ماتيرازي.

الإنجليزي الشهير ديفيد بيكهام الذي يعد الوحيد الذي حصد الدوري المحلي في 4 دول مختلفة يعد أيضا من أشهر اللاعبين الذين تعرضوا للطرد في مسيرتهم الكروية، كان هذا في مونديال 1998 ضد المنتخب الأرجنتيني لكن عقب المباراة أتضح بأن نجم منتخب إنجلترا قد طُرد ظلما لكن شيء لم يحدث بعد أن سجلت تلك البطاقة في مسيرته الكروية.

وفي ذاكرة الرياضيين الكروية أيضا يحتفظ عشاق الساحرة المستديرة في التدخل العنيف الذي كان غريبا من النجم الفرنسي تيري هنري في مونديال 2002 ضد مارسيلو روميرو في الدقيقة 24 في مباراة منتخب الديوك أمام منتخب الأوروجواي ليشهر حكم اللقاء الكرت الأحمر في وجه هنري في البطولة التي غادرها منتخب بلاده دون تحقيق أي انتصار.

" واين روني " النجم الإنجليزي الشهير يعد أيضا واحدا من أشهر اللاعبين الذين تلقوا بطاقة حمراء في مسيرتهم الكروية بعد تدخل عنيف ضد مدافع منتخب البرتغال " كارفالهو " وهو الطرد الذي أثار الجدل في مونديال 2006 في مباراة المنتخب الإنجليزي في ربع نهائي المونديال ضد منتخب البرتغال .

ومن أشهر اللاعبين أيضا الذين تلقوا بطاقة حمراء قبل وداعهم للمستطيل الأخضر النجم البرازيلي " رونالدينهو " حين تحصل على كرت أحمر في الدقيقة 87 في المباراة التي جمعت أتليتكو مينيرو وجوانجزو الصيني في مونديال كأس العالم للأندية , ويعد بذلك الطرد " رونالدينهو "  أول لاعب برازيلي ينال بطاقة حمراء عبر تاريخ البطولة منذ عام 2000 .

المزيد من رياضة