Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

البحرية الأميركية تسعى لانتشال طائرة مقاتلة سقطت في بحر الصين

مخاوف من إمكانية وقوعها في أيدي بكين

حاملة الطائرات "يو إس إس كارل فينسون" (أ ب)

بدأت البحرية الأميركية ترتيبات لانتشال طائرة مقاتلة من طراز "أف-35 سي"، كانت قد سقطت في بحر الصين الجنوبي بعد حادث أثناء الهبوط على حاملة طائرات، هذا الأسبوع، وفق ما أعلنت، الثلاثاء 25 يناير (كانون الثاني).

وكانت البحرية الأميركية قد ذكرت أن سبعة عسكريين أميركيين أصيبوا وتمكن الطيار من القفز من طائرته، الإثنين، في حادث وقع بينما كانت تهبط على حاملة الطائرات "يو.أس.أس كارل فينسون".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال اللفتنانت نيكولاس لينجو، المتحدث باسم الأسطول السابع الأميركي، "اصطدمت الطائرة بالمدرج أثناء الهبوط وسقطت بعد ذلك في المياه".

وأضاف، "تعكف البحرية الأميركية على إعداد الترتيبات لانتشال الطائرة أف-35 سي".

ورداً على سؤال عن تقرير إعلامي من دون مصدر، لمح إلى مخاوف من إمكانية وقوع الطائرة في أيدي الصين، التي تدعي السيادة على معظم بحر الصين الجنوبي، قال لينجو "لا يمكننا التكهن بشأن نيات جمهورية الصين الشعبية بخصوص هذا الأمر".

وهذا هو الحادث الثاني لسقوط طائرة "أف-35"، التي تصنعها شركة "لوكهيد مارتن"، في غضون شهرين تقريباً.

وكانت طائرة "أف-35" تابعة لحاملة الطائرات البريطانية كوين إليزابيث قد سقطت في البحر المتوسط في نوفمبر (تشرين الثاني)، وتمكن الطيار من القفز وعاد سالماً إلى السفينة. وقالت وزارة الدفاع البريطانية، إنه تم انتشال تلك الطائرة.

المزيد من الأخبار